• مجلة كيه ام دبليو

إلى أين ذهب الإصلاحي الذي وعد بها الرئيس الإندونيسي؟

تم التحديث: 2 أكتوبر 2019


جوكوي Jokowi يقوم بجميع أنواع الانتهاكات، من الفساد المؤسسي إلى المذبحة البيئية

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

في عام 1998، نزلت حشود ضخمة تطالب بالإصلاح في سوهارتو Suharto، ضد الديكتاتور الإندونيسي الراحل، طلبة جامعيين خرجوا إلى الشوارع.



و الآن خارج البرلمان في جاكرتا Jakarta، تجمع عشرات الآلاف في الأيام القليلة الماضية.


على الرغم من الغاز المسيل للدموع و خراطيم المياه و الضرب، فإن أعدادهم تتزايد.


يواجه جوكو ويدودو Joko Widodo، الملقب بجوكوي Jokowi، الرئيس المعاد انتخابه مؤخراً، اختباراً غير متوقع.








يحمل المتظاهرون مجموعة من المطالب المرتبطة ببعضها البعض من خلال محاولات النخبة السياسية و دحر عقدين من التغيير الديمقراطي.



يسمونه حركتهم" reformasi dikorupsi"، أو إصلاح تالف.

أن جوكوي Jokowi قد حان وقته ليتم الإطاحة به.




لقد وصل إلى السلطة في عام 2014 لأن الإندونيسيين أحبوا كلماته و وعودة بإنشاء حكومة نظيفة و لأنه كان خارج النخب المختلطة التي هيمنت على السياسة منذ فترة طويلة على الأجهزة الأمنية و التجارية.



















#أندونسيا

#سياسة

#Indonesia

#Politics

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.