• مجلة كيه ام دبليو

يستعد الاتحاد الأوروبي لتأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حتى العام المقبل


يخطط النواب لإلغاء صفقة بوريس جونسون Boris Johnson

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

أصبح مستقبل صفقة بوريس جونسون Boris Johnson بشأن خروج بريطانيا UK من الاتحاد الأوروبي موضع شك، حيث يخطط أعضاء البرلمان لإبقاء المملكة المتحدة UK مرتبطة بالقواعد الجمركية للاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا UK من الاتحاد الأوروبي أو إجبار بوريس جونسون Boris Johnson على طرح اتفاقية جديدة للاستفتاء.



ستحاول حكومة جونسون Johnson يوم الإثنين إجراء تصويت آخر حول الموافقة على الصفقة، بعد أن تم حظر التصويت سابقاً يوم السبت من قبل النواب الذين يسعون لإجباره على طلب تأجيل خروج بريطانيا UK من الاتحاد الأوروبي حتى العام المقبل.


من المحتمل أن يتم حظر المحاولة الأخيرة من قبل رئيس مجلس العموم، جون بيركو John Bercow، مما يعني أنه سيتعين على جونسون Johnson طلب تأجيل آخر.







تم تعيين هذا لمواجهة حرب الأحزاب في البرلمان من نواب المعارضة الذين يسعون لتخفيف الصفقة، أو إجبار جونسون Johnson على طرحها في استفتاء ثانٍ, هذا إذا نجح النواب في إجبار جونسون Johnson على سحب صفقته و محاولة إجراء انتخابات عامة بدلاً من ذلك.


يستعد الاتحاد الأوروبي لمنح المملكة المتحدة UK تمديداً مدته ثلاثة أشهر لموعد خروج بريطانيا UK من الاتحاد الأوروبي في حال فشل اتفاق جونسون Johnson مع البرلمان هذا الأسبوع، مما يؤدي إلى انتقال يوم الخروج إلى الأول من فبراير.


خطة جونسون Johnson لإخراج المملكة المتحدة UK من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر / تشرين الأول تم إبطالها يوم السبت بعد أن أقر النواب قانوناً يجبر جونسون Johnson على أن يطلب من القادة الأوروبيين تأجيل خروج بريطانيا UK من الاتحاد الأوروبي حتى أوائل العام المقبل.


و قال أوليفر ليتوين Oliver Letwin، النائب وراء الخطة، إن التأخير سيكون بمثابة "بوليصة تأمين" لمنع المملكة المتحدة UK من الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في نهاية شهر أكتوبر.


















#بريطانيا

#سياسة

#UK

#Politics

#Brexit

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.