• مجلة كيه ام دبليو

الولايات المتحدة ترسل قوات إضافية لحماية السفارة المهددة من قبل المتظاهرين في العراق


أكد وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبير Mark Esper في بيان مكتوب الثلاثاء أن الولايات المتحدة USA سترسل حوالي 750 جندياً إلى الشرق الأوسط فوراً، بعد أن اندلعت الهجمات في بغداد Baghdad بين مئات المحتجين رداً على الغارات الجوية التي شنتها القوات الأمريكية في العراق Iraq و سوريا Syria يوم الأحد.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

قال اسبير Esper: "بتوجيه من القيادة العليا، سمحت بنشر كتيبة مشاة من قوة الرد الفوري التابعة للفرقة 82 المحمولة جواً (من فورت براغ Fort Bragg، نورث كارولينا North Carolina) إلى منطقة عمليات القيادة المركزية الأمريكية رداً على الأحداث الأخيرة في العراق Iraq".


و قال اسبير Esper مضيفاً أن القوات الإضافية "مستعدة لتنشر على مدار الأيام القليلة القادمة".


و أضاف: "هذا النشر هو إجراء مناسب وقائي تم اتخاذه استجابةً لمستويات التهديد المتزايدة ضد الأفراد و المنشآت الأمريكية، مثلما شهدنا في بغداد Baghdad اليوم, ستحمي الولايات المتحدة USA شعبها و مصالحها في أي مكان يتواجدون فيه حول العالم".






و في بيان صدر في وقت سابق يوم الثلاثاء، قال اسبير Esper إن الولايات المتحدة USA ستنشر "قوات إضافية لدعم أفرادها في السفارة" و أن المسؤولين "اتخذوا إجراءات مناسبة لحماية القوات لضمان سلامة المواطنين الأميركيين و العسكريين و الدبلوماسيين" العاملين في العراق Iraq.


و قال اسبير Esper: "كما هو الحال في جميع الدول، نعتمد على قوات الدولة المضيفة للمساعدة في حماية أفرادنا في البلاد، و ندعو حكومة العراق Iraq إلى الوفاء بمسؤولياتها الدولية في القيام بذلك".


أرسلت الولايات المتحدة USA طائرتي هليكوبتر من طراز أباتشي لتطير فوق السفارة في استعراض للقوة، في وقت سابق يوم الثلاثاء.


كما نشرت الولايات المتحدة USA في وقت سابق حوالي 100 من مشاة البحرية الأمريكية من فرقة العمل المعنية بالاستجابة للأزمات و مقرها في الكويت Kuwait لتعزيز الأمن في السفارة.


صرح وزير الخارجية مايك بومبيو Mike Pompeo مساء الثلاثاء بأنه لا توجد حالياً خطط لإجلاء السفارة أو سحب القوات الأمريكية.


و يأتي هذا الانتشار وسط تداعيات الضربات الجوية الأمريكية على خمسة منشآت يقول البنتاغون إنها مرتبطة بمليشيا مدعومة من إيران Iran ينحى عليها باللائمة في سلسلة من الهجمات على منشآت عسكرية أمريكية عراقية مشتركة تضم القوات الأمريكية.


شهد مصدران في المظاهرة يوم الثلاثاء محاولة لاقتحام المبنى، مضيفاً أن أفراد الأمن أطلقوا الغاز المسيل للدموع لصد الهجوم.


أكد الرئيس دونالد ترامب Donald Trump يوم الثلاثاء أن الغارات الجوية كانت رداً على الهجوم الأخير الذي أسفر عن مقتل جندي أمريكي.


و ألقى باللوم على إيران Iran في وفاة الجندي وهجوم الثلاثاء على السفارة.


"لقد قتلت إيران Iran جندياً أمريكياً، و أصابت الكثيرين, استجبنا بشدة، و سنفعل دائماً ذلك, و الآن تقوم إيران Iran بتدبير هجوم على السفارة الأمريكية في العراق Iraq, و ستتحمل المسئولية الكاملة, بالإضافة إلى ذلك، نتوقع من العراق Iraq أن يستخدموا قوتهم لحماية السفارة، و أبلغت بذلك" قال ترامب Trump فى تغريدة.















#ترامب

#سياسة

#عراق

#الولايات_المتحدة

#إيران

#Iraq

#Iran

#Trump

#USA

#Politics

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.