• مجلة كيه ام دبليو

اخبار: مستشار ترامب يصل تركيا.



اخبار- وصل مستشار البيت الأبيض "جاريد كوشنر" إلى تركيا اليوم الأربعاء الموافق 27 فبراير 2019 لإجراء محادثات مع الرئيس "رجب طيب أردوغان" من المتوقع أن تركز على خطة أمريكية للسلام في الشرق الأوسط.


و قال كوشنر، الذي يتولى مسؤولية سياسة واشنطن مع إسرائيل و الفلسطينيين، إن الخطة ستتناول قضايا الوضع النهائي في الصراع بما في ذلك إقامة الحدود.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

او

Kmw Gate


و قال مكتب الرئاسة التركية إن كوشنر و أردوغان سيلتقيان في القصر الرئاسي بالعاصمة التركية أنقرة الساعة الثالثة عصراً بالتوقيت المحلي (12:00 بتوقيت جرينتش).


و كان أردوغان من أشد منتقدي دعم الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" لإسرائيل.


و في العام الماضي 2018 قال أردوغان إن الولايات المتحدة فقدت دورها كوسيط في الشرق الأوسط بعد أن نقلت سفارتها التي كانت توجد في إسرائيل للقدس و اعترفت بالمدينة عاصمة لإسرائيل.


و قال الرئيس التركي في مايو الماضي 2018 "الولايات المتحدة اختارت أن تكون جزءاً من المشكلة لا الحل".


و جاءت هذه التصريحات قبل أيام من استضافته قمة للزعماء المسلمين هددت باتخاذ إجراءات اقتصادية ضد الدول التي تحذو حذو الولايات المتحدة و تنقل سفاراتها للقدس.


و تصف إسرائيل القدس بأكملها بأنها "عاصمتها الأبدية و الموحدة" و هو وضع غير معترف به دولياً, و يريد الفلسطينيون أن تكون القدس الشرقية، التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967، عاصمة لدولتهم في المستقبل.


و في مقابلة أذاعتها قناة عربية يوم الاثنين الموافق 25 فبراير 2019 خلال زيارة كوشنر لدول الخليج العربية المتحالفة مع الولايات المتحدة، لم يتطرق كوشنر بشكل محدد إلى مسألة الدولة الفلسطينية، و التي ظلت هدفاً أساسياً لجهود السلام التي تبذلها واشنطن لمدة عقدين.


لكن كوشنر قال إن مقترح السلام الذي طال انتظاره سيُبنى على "الكثير من جهود الماضي" بما في ذلك اتفاقات أوسلو التي أُبرمت في تسعينيات القرن الماضي و وضعت حجر الأساس لدولة فلسطينية و ستتطلب تنازلات من الطرفين.


و قال مسؤولون أمريكيون إن من المتوقع أن يركز كوشنر، صهر ترامب، على الشق الاقتصادي من الخطة خلال جولته التي تستمر أسبوعاً في المنطقة.








#جاريد_كوشنر

#تركيا

#رجب_طيب_أردوغان

#سياسة

#اخبار

#أخبار

#أعرف_المزيد_عن_العالم



#Jared_Kouchner

#Turkey

#Recep_Tayyip_Erdogan

#politics

#news

#kmw



©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.