• مجلة كيه ام دبليو

تطلق استوديوهات جوجل منصة البث الخاصة بها


مثل الآخرين، تأمل التقنية العملاقة في أن يحول البث المباشر نظام الألعاب كما فعلت مع الموسيقى والأفلام والتلفزيون.

كان إطلاق لعبة "Red Dead Redemption 2" في عام 2018 حدثاً كبيراً في تاريخ الترفيه.

لقد حصدت اللعبة حوالي 725 مليون دولار في أول ثلاثة أيام من إصدارها، خلف فيلم "Avengers: Endgame" فقط، و هو فيلم الأبطال الخارقين الأخير و "Grand Theft Auto V"، و هي لعبة من عام 2013 - و ذلك على الرغم من كونها متاحة فقط لأصحاب وحدات تحكم الألعاب ذات الأسعار المرتفعة.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

في 19 نوفمبر، أصبح متاحاً لجمهور أوسع من خلال إطلاق خدمة أستوديو Stadia لنشر الألعاب من جوجل Google.



ليست جوجل Google هي الشركة الوحيدة التي تراهن على أن البث المباشر سيغير صناعة ألعاب الفيديو,و تبلغ تكلفته المنصة 150 مليار دولار كما هو الحال بالنسبة لمنصات بث الموسيقى و الأفلام و التلفزيون.











أعلنت مايكروسوفت Microsoft هذا الشهر عن ألعاب جديدة لخدمة أكس كلاود xCloud التجريبية، و التي من المقرر إطلاقها عام 2020.


وستعمل مع أكس بوكس جيم باس Xbox Game Pass، و هي خدمة اشتراك قائمة على تنزيل الألعاب, تقدم أكثر من 100 لعبة.

من المفترض على نطاق واسع أن تعمل أمازون Amazon على شيء مشابه.


ستحارب هذه التقنية العملاقة لاعبين من الدرجة الثانية، بما في ذلك نيفادا Nvidia، وهي صانعة لرقائق الكمبيوتر التي تركز على جودة الألعاب، و إي أيه EA، ناشرة الألعاب العملاقة.















#تكنولوجيا

#جوجل

#Tech

#Google

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.