• مجلة كيه ام دبليو

رفضت البرازيل تبرعاً بقيمة 20 مليون دولار من مجموعة السبع لمحاربة حرائق الأمازون


رفضت البرازيل Brazil تبرعاً بقيمة 20 مليون دولار من مجموعة السبع لمحاربة حرائق الأمازون Amazon، ووصفت هذه اللفتة بأنها "استعمارية و إمبريالية".

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

رفضت الإدارة البرازيلية إنشاء صندوق طوارئ بقيمة 20 مليون دولار من مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى الغنية لمحاربة الحرائق في الأمازون Amazon، و وصفت ذلك بأنه تفكير "استعماري و إمبريالي".



وتأتي هذه الخطوة وسط شجار بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون Emmanuel Macron، الذي استضافت بلاده اجتماعات مجموعة السبع هذا العام، و الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو Jair Bolsonaro حول كيفية معالجة الحرائق، وهو النزاع الذي بلغ ذروته يوم الاثنين مع بولسونارو Bolsonaro و سخر من زوجة ماكرون Macron.


رد بولسونارو Bolsonaro رئيس البرازيل في تغريدة يوم الإثنين قائلاً إن تدخل مجموعة السبع "لإنقاذ" الأمازون Amazon جعل البرازيل Brazil تبدو "كما لو كنا دولة مستعمرة".






سجل العلماء أكثر من 76000 حريق في البرازيل Brazil هذا العام.


قال فرناندو آزيفيدو إي سيلفا Fernando Azevedo e Silva، وزير الدفاع البرازيلي، يوم الاثنين "لقد تم المبالغة قليلاً في أن الوضع كان خارج عن السيطرة - لم يكن الأمر كذلك, الوضع ليس بسيطاً ولكنه تحت السيطرة".


تم إخماد بعض الحرائق اعتباراً من يوم الثلاثاء، لكن الكثير منها لا يزال منتشراً, وتم إرسال الجيش البرازيلي للتعامل مع الحرائق.


أفاد مصدر قريب من الرئاسة الفرنسية أن التبرع الذي قدمته مجموعة السبع بقيمة 20 مليون دولار كان يهدف إلى تمويل طائرات إطفاء الحرائق.

















#برازيل

#فرنسا

#سياسة

#Brazil

#France

#Politics

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.