• مجلة كيه ام دبليو

بالوتيلي يحاول الخروج من الملعب بعد الاعتداء العنصري عليه في الدوري الإيطالي


حاول ماريو بالوتيلي Mario Balotelli الخروج من الملعب بعد تعرضه للإساءة العنصرية خلال مباراة بريشيا Brescia و فيرونا Verona في الدوري الإيطالي.

ركل الإيطالي الغاضب الكرة إلى المدرجات و أتجه إلى بوابة الخروج من الملعب، لكن زملائه في الفريق احتجوا و حثوه على الاستمرار.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

أوقف الحكم المباراة مبكرا خلال الشوط الثاني، و حث المشجعين على وقف الهتافات العنصرية.




بعد فترة قصيرة من التأخير، استأنف اللعب مع بالوتيلي Balotelli الذي أخذ مكانه في هجوم بريشيا Brescia.












وكان اللاعب البالغ من العمر 29 عاماً قد حقق هدفاً رائعاً من مسافة بعيدة، رغم أنه كان بمثابة هدف شرف,حيث أنهم خسروا المباراة بنتيجة 2-1 لصالح فيرونا Verona.


أزدادت سلسلة الهتافات العنصرية فى دوري كرة القدم الإيطالية في الأشهر الأخيرة، روميلو لوكاكو Romelu Lukaku من إنتر ميلان Inter Milano و دالبرت Dalbert من فيورنتينا Fiorentina كانوا من بين المتعرضين للإساءات العنصرية أيضاً.


نفى مدرب فيرونا Verona إيفان يوريتش Ivan Juric سماع أي شيء مسيء من المدرجات.


و قال يوريك Juric لقناة سكاي سبورت الإيطالية Sky Sport Italia: "لا أخشى أن أقول إنه لم تكن هناك هتافات عنصرية اليوم".


"يمكنك أن تسأل اللاعبين، لم يكن هناك شيء, أشعر بالاشمئزاز من الهتافات العنصرية و سأكون أول من يدين ذلك عندما يحدث، لكن هذا لم يحدث اليوم, لقد استفزوه بالهتافات الساخرة، لكنهم لم يكونوا عنصريين, أي شيء آخر هو كذبة".


كانت هذه هي المرة الثانية في نهاية هذا الأسبوع التي تتوقف فيها مباراة بالدوري الإيطالي بسبب الهتافات العنصرية.


















#رياضة

#الدوري_الإيطالي

#Sports

#Serie_A

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.