• مجلة كيه ام دبليو

اخبار: الرئيس التنفيذي لشركة هواوي سيتجاهل ترامب إذا حاول التفاوض معه.



اخبار- قال الرئيس التنفيذي لشركة هواوي "رن تشنغ" إنه سيتجاهل الرئيس "دونالد ترامب" و قد لا يرد على مكالمة هاتفية منه.


تأتي هذه التعليقات بعد أن وضعت إدارة ترامب شركة هواوي، ثاني أكبر شركة لتصنيع الهواتف الذكية في العالم، على قائمة سوداء تمنع الشركات الأمريكية من العمل مع شركة التكنولوجيا الصينية العملاقة دون الحصول على إذن من الحكومة.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

او

Kmw Gate


اقترح ترامب مؤخراً أن هواوي يمكن أن تُستخدم كورقة مساومة في المفاوضات التجارية، حتى لو وصف الشركة بأنها "خطيرة جداً"، عندما سُئل عن الدور الذي قد تلعبه هواوي في صفقة تجارية بين الولايات المتحدة و الصين.



و قال رن "الولايات المتحدة لم تشتر أبداً منتجات منا" و أضاف "حتى لو أرادت الولايات المتحدة شراء منتجاتنا في المستقبل، فقد لا أبيعها لهم، و ليس هناك حاجة للتفاوض، سأتجاهل ترامب، و إذا اتصل بي، فقد لا أجيب".


دفع موضع هواوي في القائمة السوداء التجارية شركات مثل غوغل و كوالكوم و إنتل إلى تعليق عملها مع الشركة، و يبدو أن فقدان غوغل يمثل ضربة بالغة الأهمية للشركة، مع الأخذ في الاعتبار ان برنامج أندرويد يعمل على تشغيل 85٪ من الهواتف الذكية في جميع أنحاء العالم.


تكهن المحللون في الأسابيع الأخيرة بأن هذه المتطلبات الحكومية الجديدة قد تثير رد فعل عنيف في الصين ضد شركة أبل، و التي تمثل 12 ٪ من حصة سوق الهواتف الذكية في البلاد اعتباراً من الربع الرابع من عام 2018، و لكن خلال مقابلة تلفزيونية، قال رن إنه سيكون "أول من يحتج" إذا فرضت الصين حظراً انتقامياً على شركة أبل.


و قال رن "أبل هي الشركة الرائدة في العالم، و إذا لم يكن هناك أبل، فلن يكون هناك موبايل إنترنت، و إذا لم يكن هناك أبل للمساعدة في إظهار العالم، فلن نرى جمال هذا العالم".








قال رن إنه يتوقع أن يكون التأثير على أعمال هواوي ضئيلاً، و قال أن النمو سيتباطأ "قليلاً فقط"، و تستعد الشركة لسيناريو قد يجعلها لا تتمكن من العمل فيه مع شركات التكنولوجيا الأمريكية.


حيث قامت شركة هواوي ببناء نظام التشغيل المحمول الخاص بها لتحل محل أندرويد، و قالت إنها ستطلقه في أقرب وقت في الشهر المقبل (يونيو 2019)، و تواصل هواوي أيضاً إنتاج رقائقها الخاصة بها لتعويض تأثير العقوبات الأمريكية الأخيرة.


في المقابلة التلفزيونية عندما سُئل عن كيفية تخطيط هواوي لمواصلة صنع المنتجات دون مساعدة من شركات مثل غوغل و كوالكوم و إنتل، شبّه رن الوضع بـ "ثغرة في الطائرة"، و قال أيضاً إن نصف الرقائق المستخدمة من هواوي كانت من شركات أمريكية.


و قال "نحن نعمل على إصلاح هذا الثقب، لكن الطائرة لا تزال قادرة على الطيران".
















#رن_تشنغ

#أبل

#هواوي

#اخبار

#أخبار

#سياسة

#أعرف_المزيد_عن_العالم


#Ren Zheng

#Apple

#Huawei

#news

#politics

#kmw

مواضيع مشابهة:


https://www.kmwgate.com/akhbar-alywm/الحرب_التجارية_هواوي_دونالد_ترامب_اخبار_أخبار_سياسة_أعرف_المزيد_عن_العالم

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.