• مجلة كيه ام دبليو

الولايات المتحدة والمكسيك تتفقان بشأن نافتا وتزيدان الضغط على كندا.

تم التحديث: 17 أكتوبر 2018


اتفقت الولايات المتحدة والمكسيك يوم الاثنين على تعديل اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) مما يضغط على كندا للقبول بشروط جديدة في تجارة السيارات وقواعد تسوية النزاعات كي تظل جزءا من الاتفاق الثلاثي.


وصعدت أسهم شركات صناعة السيارات و تعززت الأسواق المالية توقعا لأن تنضم كندا إلى الاتفاق بنهاية الأسبوع , و لكن تفاصيل المكاسب و التنازلات لم تظهر بالكامل , في حين هدد ترامب بأنه قد يفرض رسوما جمركية على السيارات المصنعة في كندا إذا لم تنضم إليهم في الاتفاقية.

و ألقى ترامب إهانات على نظرائه الكنديين خلال مؤتمر صحفي ، مما أدى إلى رد قوي من رئيس الوزراء الكندي "جاستن ترودو" , وقال ترامب ” أعتقد فيما يتعلق بكندا ، أن أبسط ما يمكننا القيام به هو فرض رسوم على وارداتنا من سياراتهم , هذه أموال هائلة ومفاوضات بسيطة جدا , يمكن الانتهاء منها في يوم واحد ثم نجني المال الوفير في اليوم التالي.“


وامتدت المفاوضات بين الشركاء التجاريين الثلاثة لأكثر من عام مما ضغط على البيزو المكسيكي والدولار الكندي اللذين ارتفعا أمام الدولار الأمريكي بعد إعلان يوم الاثنين.

والرهان السياسي كبير للدول الثلاث , فترامب والجمهوريون في الكونجرس الأمريكي بصدد انتخابات في نوفمبر و يريدون طمأنة المزارعين وسائر الناخبين الذين تعتمد وظائفهم على التجارة مع كندا والمكسيك بأن الاتفاق مبرم.


ويريد الرئيس المكسيكي " إنريكي بينا نييتو" توقيع الاتفاق قبل مغادرة منصبه في نوفمبر ويواجه رئيس الوزراء الكندي "جاستن ترودو" انتخابات عامة متوقعة بحلول أكتوبر 2019. ولكن قالت المتحدثة باسم وزيرة الخارجية الكندية "كريستيا فريلاند " إن كندا تعتزم مواصلة التفاوض لكنها لن توقع اتفاقا جديدا ما لم يكن جيدا لها".


#المكسيك

#كندا

#أمريكا

#كريستيا_فريلاند

#اتفاقية_نافتا

#إنريكي_بينا_نييتو

#جاستن_ترودو

0 تعليق