• مجلة كيه ام دبليو

اخبار: هجوم بغاز الكلور على مدينة حلب.

تم التحديث: 28 نوفمبر 2018


اخبار- شهدت "المنطقة العازلة" في الشمال السوري، اختراقاً عسكرياً هو الأول من نوعه عندما استهدف الطيران الحربي الروسي مواقع للمعارضة في ريف حلب, و قالت موسكو إن غاراتها جاءت رداً على استهداف مدينة حلب بقذائف تحمل غازات سامة يُرجح بأنها مادة الكلور.

و بحسب السلطات الروسية و السورية، فإن قذائف تحتوي علي غاز الكلور السام أدت إلى إصابة العشرات في وقت متأخر يوم السبت الموافق 24 نوفمبر 2018, و عرضت وسائل إعلام حكومية صوراً لمواطنين من حلب يتلقون العلاج، و يواجهون صعوبة في التنفس.


و ينفي مسلحو المعارضة شن أي هجمات كيمياوية، كما قال مسؤول سوري و وكالة أنباء حكومية إن أكثر من 100 شخص عولجوا في المستشفيات بعد هجوم يشتبه بأنه غاز السام من قِبل المتمردين في مدينة حلب.


و قال المدير العام للطب الشرعي، إن المصابين نُقلوا إلى مستشفيين في حلب، أكبر المدن السورية, و يقول إن جميع الأشخاص تم علاجهم، ما عدا 15 شخصاً من أصل 105 قد خرجوا من المستشفى, و يقول إن شخصين كانا في حالة حرجة قد تحسنا.


و قالت وكالة الأنباء العربية السورية إن الهجوم الكيماوي المزعوم الذي نُفذ في وقت متأخر من يوم السبت الموافق 24 نوفمبر 2018, نفذته مجموعات إرهابية متمركزة في ريف حلب, حيث أطلقت قذائف تحتوي على غازات سامة في ثلاثة أحياء في أكبر المدن السورية.


و قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إنه تم إرسال أخصائيين في الأسلحة الكيميائية الروسية إلى حلب, و كانت روسيا حليف وثيق للرئيس بشار الأسد و تدخلت في السنوات الأخيرة لتحويل تيار الحرب الأهلية لصالحها.



#هجمات_كيمياوية

#حلب

#روسيا

#غاز_الكلور

#سياسة

#أخبار

#اخبار


#chemical_attack

#Aleppo

#Russia

#Chlorine_gas

#Accidents

#news





0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.