• مجلة كيه ام دبليو

مقتل ما لا يقل عن 13 جندياً صومالياً بعد اشتباك الجيش مع حركة الشباب الإرهابية

مقتل ما لا يقل عن 13 جندياً صومالياً بعد اشتباك الجيش مع حركة الشباب الإرهابية

قال مسؤول عسكري إن 13 جندياً صومالياً على الأقل قتلوا بعدما هاجم الجيش جماعة الشباب المتشددة في غابة و مزارع قرب منطقة أفجوي Afgoye شمال غربي العاصمة مقديشو Mogadishu.

و خاضت حركة الشباب معارك منذ عام 2008 للإطاحة بالحكومة المركزية المعترف بها دولياً في الصومال Somalia و إرساء حكمها على أساس تفسيرها الخاص للشريعة الإسلامية.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و قال الرائد محمد Mohammed لوسائل الإعلام المحلية واصفاً الحادث الذي وقع يوم الأربعاء في المنطقة الواقعة على بعد نحو 30 كيلومترا من مقديشو Mogadishu: "غادرنا منطقة أفجوي Afgoye و هاجمتنا حركة الشباب في المزارع خارج أفجوي Afgoye".

و قال في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء "قتلنا أربعة مسلحين و طاردنا الشباب, عاد معظم الجنود و تركنا عشرين جندياً هناك, ثم، هذا المساء، هاجمت الشباب عدد قليل من جنودنا و قتلت 13".

أعلنت حركة الشباب، التي تشن هجمات منتظمة في محاولة لتقويض الحكومة المركزية الصومالية، التي تدعمها الأمم المتحدة و قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي، مسؤوليتها.

و قال المتحدث باسم العمليات العسكرية للجماعة عبد العزيز أبو مصعب Abdiasis Abu Musab "قتلنا 24 جندياً و هرب البقية و فروا".







و كثيراً ما تقدم الحكومة الصومالية و حركة الشباب ارقام مختلفة للضحايا بعد الهجمات.

تجتاح الصومال Somalia أعمال عنف مميتة منذ عام 1991، عندما أطاح أمراء الحرب بالزعيم سياد بري Siad Barre ثم انقلبوا على بعضهم البعض.




























#الصومال

#هجمات_إرهابية

#حوادث

#أخبار

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.