• مجلة كيه ام دبليو

يجبر تفشي الفئران في سجن أسترالي على إجلاء الموظفين و السجناء

يجبر تفشي الفئران في سجن أسترالي على إجلاء الموظفين و السجناء

قالت وزارة الصحة الأسترالية: "سلامة و رفاهية الموظفين و السجناء هي أولويتنا الأولى، لذا من المهم بالنسبة لنا أن نتحرك الآن لتنفيذ أعمال الإصلاح الحيوية".

ستحقق عملية العلاج أيضاً في كيفية حماية السجن من الأوبئة التي تصيب الفئران في المستقبل.

قال ستيف هنري Steve Henry، الباحث في الهيئة العلمية الوطنية، إن الفئران اقتحمت السجن نتيجة موقعه في منطقة ريفية.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و قال "هناك الكثير من الحقول المزروعة بالمحاصيل حول السجن, اجتاحت الفئران السجن بحثاً عن الطعام و المأوى مع برودة الطقس بالخارج".

ابتليت أجزاء من أستراليا Australia بالفئران منذ أغسطس الماضي.

منذ ذلك الحين، دمرت القوارض الحقول و غزت المنازل، مما تسبب في أضرار بملايين الدولارات للمحاصيل و الآلات.

لكن هذه ليست ظاهرة جديدة - فقد شهدت البلاد هذه الفاشيات على مدار العقد الماضي.

قال هنري Henry إن ظروف الأراضي الزراعية أصبحت أكثر ملاءمة لغزو الفئران، و نتيجة لذلك، كان المزارعون يتكبدون خسائر كبيرة.






قال هنري Henry: "أحد الأشياء التي تحدث هو أن أعداد الفئران عادة ما تنخفض بشكل كبير في الشتاء, لكن هذا العام، يشعر المزارعون بالقلق من احتمال استمرار الطاعون في الصيف بسبب العدد الكبير غير المعتاد من الفئران مقارنة بالسنوات الماضية".

و قال هنري Henry إن الفئران "تغرس الطرق" في البلدات الريفية، مضيفاً أنه لم ير شيئاً مثل ذلك من قبل.

شهدت نيو ساوث ويلزNew South Wales قدراً كبيراً من الأمطار في عام 2020 كما هو الحال في العامين الماضيين مجتمعين، مما خلق أرضاً خصبة لحصاد وفير و ظروف مثالية للفئران.

بحثت حكومة الولاية في أدوات لمساعدة المزارعين في القضاء على طاعون الفئران، بما في ذلك سم مبيدات القوارض و المواد الكيميائية التي تقتل الفئران.























#Mouse_plague

#Australian_prison

#mice_killing_chemicals

#مجلة_KMW

#منوعات

#استراليا

#طاعون_الفئران



0 تعليق