• مجلة كيه ام دبليو

ولايات أميركية "تشتعل" و مواجهات دموية مع الشرطة

ولايات أميركية "تشتعل" و مواجهات دموية مع الشرطة


حيث أظهرت لقطات من التظاهرات، التي دخلت يومها الخامس، إحراق سيارات شرطة في مدينتي لوس أنجلوس Los Angeles و شيكاغو Chicago، بينما اشتبك المتظاهرون مع عناصر من شرطة نيويورك New York في ساحة "تايمز سكوير Square Square" الشهيرة بقلب المدينة، و تم فرض حظر التجول في ما لا يقل عن 11 مدينة أمريكية.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

أطلقت الشرطة في لوس أنجلوس Los Angeles الرصاص المطاطي خلال مواجهة مع المتظاهرين، بينما وقعت اشتباكات بين الشرطة و بين متظاهرين في شيكاغو Chicago و نيويورك New York، حيث جرت عمليات اعتقال عدة.

بينما قام المتظاهرون بتصميم رسومات "غرافيتي" تنتقد التجاوزات المستمرة بحق ذوي الأصول الأفريقية، و شوهد رجال الشرطة يضربون المتظاهرين بالهراوات.

كما أعلن عن حظر التجول في لوس أنجلوس Los Angeles و فيلادلفيا Philadelphia و أتلانتا Atlanta، و مدن أميركية أخرى في محاولة لوقف الاحتجاجات العنيفة.

كما فُرض حظر تجوّل ليلي في ولاية كنتاكي Kentucky، بما في ذلك في مدينة لويزفيل Louisville.





حيث تصاعد الغضب بعد مقتل جورج فلويد George Floyd صاحب البشرة السوداء في مشهد مأساوي قبل أيام، حين ضغط شرطي على أعلى رقبته لأكثر من 8 دقائق أثناء اعتقاله في مدينة مينيابوليس Minneapolis بولاية مينيسوتا Minnesota مما أدى إلى وفاته.

حيث تم القبض عليه بتهمة التزوير و الاحتيال.


و أعلنت 8 ولايات على الأقل، و مقاطعة كولومبيا Columbia التي تضم العاصمة واشنطن Washington, D.C، تفعيل عمل أو طلب الحرس الوطني، هي مينيسوتا Minnesota و جورجيا Georgia و أوهايو Ohio و كولورادو Colorado و ويسكونسن Wisconsin و كنتاكي Kentucky و يوتا Utah و تكساس Texas.

حيث ندّد الرئيس الأميركي دونالد ترامب Donald Trump بأعمال الشغب، معتبراً أن ما شهدته هذه المدينة هو من صنع "لصوص و فوضويين".

و قال ترامب Trump أيضاً: "إن وفاة جورج فلويد George Floyd في شوارع مينيابوليس Minneapolis مأساة خطيرة"، لكنه أضاف أن ذكرى فلويد Floyd أساء إليها مشاغبون و لصوص وفوضويون"، داعياً إلى المصالحة، لا الكراهية، و إلى العدالة، لا الفوضى، على حد قوله.















#الولايات_المتحدة

#BLACK_LIVES_MATTER

#حوادث

#حادثة_مينيابوليس


0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.