• مجلة كيه ام دبليو

حصلت تقنية بلوتوث على أهم تحديثاتها منذ 20 عاماً


ستطرح تقنية بلوتوث Bluetooth قريباً بعضاً من أكبر التحسينات التكنولوجية في تاريخها الذي يبلغ 20 عام تقريباً.

قدمت مجموعة الشركات التي تحدد معيار بلوتوث Bluetooth تقنية بلوتوث Bluetooth LE اوديو Audio في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية لهذا العام في لاس فيجاس Las Vegas.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

تمثل تقنية LE، و هي إختصار لـ (Low energy طاقة منخفضة)، تحسيناً لتقنية بلوتوث Bluetooth الحالية، و التي تسمى كلاسيك Classic.

تقدم تقنية LE العديد من الميزات الجديدة.


بما في ذلك الصوت عالي الجودة، و القدرة على دفق الصوت إلى أجزاء متعددة من التكنولوجيا و تحسينات لأجهزة السمع.


تعمل التقنية الجديدة أيضاً على زيادة عمر بطارية الأدوات.


تعمل تقنية بلوتوث Bluetooth LE على إشارة صوتية بشكل جديد, و هي أحدث مقارنةً بتقنياتها الكلاسيكية.





يتيح الإصدار الجديد من LE أوديو Audio تنفيذ ميزات جديدة، بما في ذلك دعم الصوت متعدد الدفق.


من شأن ذلك أن يسهل على العديد من الأشخاص الاستماع إلى نفس مصدر الصوت مرة واحدة.


يمكن أيضاً تمكين بث تقنية بلوتوث Bluetooth، حيث يمكن لمكان مثل المركز التجاري أو قاعة الحفلات الموسيقية نقل الموسيقى لأي شخص لديه مجموعة من سماعات الرأس.

إنه مشابه لخيار مشاركة الموسيقى الذي قدمته أبل Apple العام الماضي.


سيتلقى الأشخاص الذين يعانون من نظام الصوت الحالي القديم و المعقد, لتحسينات جديدة, و أيضاً لأن LE أوديو Audio سيدعم الأجهزة قريباً.


و قالت الشركة في بيان صحفي إن النظام الصوتي الجديد:"سيمكن من تطوير أجهزة السمع التي تعمل بتقنية بلوتوث Bluetooth و التي ستجلب جميع مزايا صوت بلوتوث Bluetooth إلى العدد المتزايد من الأشخاص الذين يعانون من فقدان السمع".

لن تدعم سماعاتك القديمة التكنولوجيا الجديدة.


لا يمكن تحديث LE اوديو Audio من خلال البرنامج، و يتطلب تحديثات الأجهزة الجديدة التي سيتم إصدارها في وقت لاحق من هذا العام.













#تكنولوجيا

#أبل

#بلوتوث

#هواتف_ذكية

0 تعليق