• مجلة كيه ام دبليو

مقتل عنصري أبيض في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في كاليفورنيا

مقتل عنصري أبيض في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في كاليفورنيا

قُتل شخص متعصب أبيض في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في تمبلتون Templeton، كاليفورنيا California، وفقاً لبيان صحفي صادر عن مكتب شرطة في سان لويس أوبيسبو San Luis Obispo الجمعة.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و وقع إطلاق النار صباح الخميس عندما حاولت الشرطة في البداية إيقاف كريستوفر مايكل ستراوب Christopher Michael Straub، البالغ من العمر 38 عاماً، بالقرب من مقبرة.


و قال البيان إن ستراوب Straub نزل من سيارته و ركض عبر حقل العنب في المقبرة.

ثم اختبأ ون صب كمينا للشرطة، و أطلق طلقات متعددة عليهم بمسدس.


و اضاف البيان ان الرائد ريتشارد "تيد" لينهوف Richard "Ted" Lehnhoff، البالغ من العمر 34 عاماً، اصيب فى ساقه و نقل جوا إلى مستشفى محلى حيث خضع لعملية جراحية و هو فى حالة مستقرة.






واصل ستراوب Straub التهرب من الشرطة و حاول العودة إلى سيارته عبر الحقل، لكن ضباط شرطة إضافيين وصلوا إلى مكان الحادث و اعترضوه أثناء محاولته استعادة الوصول إلى سيارته.

و أعلن لاحقاً وفاة ستراوب Straub في مكان الحادث، وفقاً لمكتب الشريف.

بعد إطلاق النار، عثرت السلطات على العديد من الأسلحة في سيارة ستراوب Straub، بما في ذلك أربع بنادق هجومية، و بندقية صيد واحدة، و مسدسين مع مسدس كان يستخدمه في إطلاق النار على الشرطة، بالإضافة إلى مئات الطلقات من الذخيرة.

و أدلي بيان الشرطة أنها عثرت على أسلحة و ذخيرة متعددة في سيارة كريستوفر ستراوب Christopher Straub بعد مقتله في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة.

فتشت السلطات منزل ستراوب Straub، حيث اكتشفوا أنه كان يصنع قطع أسلحة بشكل غير قانوني.

و قال مكتب المأمور: "ستراوب Straub كان مجرماً مطلوباً و من غير القانوني للمجرمين حيازة أي أسلحة".

و قال مكتب العمدة إن ستراوب Straub كان عضواً معروفاً في عصابة متطرفة للبيض و إن فرقة عمل العصابة التابعة للمأمور كانت تجري بالفعل تحقيقاً قبل إطلاق النار يوم الخميس.


و قال مكتب مأمور الشرطة في البيان إن ستراوب Straub "كان له تاريخ إجرامي مهم حيث تم حجز 28 مرة في السجون في جميع أنحاء كاليفورنيا California بما في ذلك سجنان في سجن الولاية".
























#الولايات_المتحدة

#لا_للعنصرية

#اخبار

#منوعات

0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.