• مجلة كيه ام دبليو

كندا: تم العثور على المئات من القبور التي لا تحمل شواهد في مدرسة للسكان الأصليين

كندا: تم العثور على المئات من القبور التي لا تحمل شواهد في مدرسة للسكان الأصليين

قالت مجموعة من السكان الأصليين في كندا Canada إنها عثرت على مئات القبور التي لا تحمل أي علامات في موقع مدرسة سكنية سابقة في ساسكاتشوان Saskatchewan.

و قالت مجموعة "كويسس فيرست نيشن Cowessess First Nation" يوم الأربعاء إن هذا الاكتشاف هو "الأهم حتى الآن في كندا Canada".

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

لكن المجموعة لم تحدد العدد الدقيق للقبور التي تم العثور عليها.

يأتي ذلك بعد أسابيع من العثور على رفات 215 طفلاً في مدرسة سكنية مماثلة في كولومبيا Columbia البريطانية.

كانت هذه المدارس الداخلية الإجبارية تديرها الحكومة الكندية و السلطات الدينية خلال القرنين التاسع عشر و العشرين بهدف استيعاب شباب السكان الأصليين.

في الشهر الماضي، بدأت مجموعة "كويسس فيرست نيشن Cowessess First Nation" في استخدام رادار مخترق للأرض لتحديد مواقع قبور لا تحمل علامات في مقبرة مدرسة ماريفال Marieval الهندية السكنية في ساسكاتشوان Saskatchewan.





و وصفت مجموعة "كويسس فيرست نيشن Cowessess First Nation" هذا الاكتشاف بأنه "مروع و شنيع".

و من المقرر أن تنشر المجموعة المزيد من التفاصيل خلال مؤتمر صحفي يوم الخميس.

و وصف بيري بيليجارد Perry Bellegarde، الرئيس الوطني لجمعية الأمم الأولى، العثور على المقابر بأنه "مأساوي و لكنه ليس مفاجئاً".

و كتب على تويتر Twitter "أحث جميع الكنديين على الوقوف مع الأمم الأولى في هذا الوقت الصعب للغاية و العاطفي".

بين عامي 1863 و 1998، نُقل أكثر من 150 ألف طفل من أبناء الشعوب الأصلية من أسرهم و وُضعوا في هذه المدارس.

لم يُسمح للأطفال في كثير من الأحيان بالتحدث بلغتهم أو ممارسة ثقافتهم، و تعرض الكثير منهم لسوء المعاملة و الإيذاء.

و وجدت لجنة تم إطلاقها في عام 2008 لتوثيق آثار هذا النظام أن أعداداً كبيرة من أطفال السكان الأصليين لم يعودوا أبداً إلى مجتمعاتهم المحلية

في عام 2008، اعتذرت الحكومة الكندية رسمياً عن النظام.






















#Canada

#hundreds_of_unmarked_graves

#مجلة_KMW

#كندا

#قبور_لأطفال_السكان_الأصلين

#اخبار

#منوعات


0 تعليق