• مجلة كيه ام دبليو

كندا التي قامت بتأييد حظر شبكات الجيل الخامس من هواوي تتراجع عن هذا القرار


أظهر استطلاع رأي جديد

انحسار المعارضين الكنديين استخدام معدات شركة هواوي Huawei الصينية، بهدف تطوير شبكات اتصالات الجيل الخامس فائقة السرعة في البلاد

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

كانت الولايات المتحدة USA قد حذرت دولاً غربية من السماح لعملاقة الاتصالات الصينية هواوي Huawei، بتطوير بنائها التحتي لشبكات الجيل الخامس على خلفية مخاوف أمنية.


و لكن استطلاع رأي أجراه معهد "أنغوس ريد Angus Red" أظهر أن 56 % من الكنديين يؤيدون حظر معدات شركة هواوي Huawei، مما يشكل انخفاضاً هاما مقارنة بنسبة 69 % لمؤيدي الحظر في استطلاع أجري نهاية عام 2019.


كما أفادت تقارير إعلامية أن وكالات التنصت الإلكتروني و الاستخبارات الكندية منقسمة حيال هذه القضية، في حين يؤيد العسكريون الحظر, حسب ما ذكرت صحيفة "غلوب Globe".






في الأسابيع الأخيرة، وضعت بريطانيا UK و الاتحاد الأوروبي قواعد تسمح بدور محدود لـ هواوي Huawei في تطوير شبكاتها للجيل الخامس، لكنها لم تصل إلى حد حظر الشركة بالكامل.


و تعتبر الولايات المتحدة USA أن هواوي Huawei تشكل تهديداً أمنياً محتملاً، بسبب خلفية مؤسسها و رئيسها التنفيذي رن جنغفي Ren Zhengfei، وهو مهندس سابق في الجيش الصيني.


و تزايدت الخشية من شركة هواوي Huawei مع تطورها السريع لتصبح الرائدة في العالم في مجال معدات شبكات الاتصالات، إضافة إلى تصنيع الهواتف الذكية، و أيضاً بعد إصدار بكين Beijing عام 2017 لقانون يلزم الشركات الصينية بتقديم العون للحكومة في قضايا الأمن القومي.


رفض شركة هواوي Huawei الاتهامات الموجهة إليها على الصعيد الأمني، وتقول إن الولايات المتحدة USA لم تقدم أي دليل على الاتهامات الموجهة للشركة.


كما توعدت الولايات المتحدة USA بوقف تبادل المعلومات الاستخبارية مع الدول الحليفة لها في حال تعاونها مع هواوي Huawei.
















#هواوي

#تكنولوجيا

#سياسة

#الولايات_المتحدة

0 تعليق