• مجلة كيه ام دبليو

تقول دراسة إن حالات الإصابة بالفيروس التاجي "كورونا" في الصين قد تم تقديرها بشكل كبير


من المحتمل أن يكون عدد الحالات التي تم تفشيها من السلالة الجديدة من فيروس كورونا corona في الصين China قد تم تقديرها بشكل كبير، وفقاً لدراسة جديدة

و التي تحذر من أن انتقال الفيروس الغامض من إنسان لآخر قد يكون ممكناً

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

أكدت السلطات في مدينة ووهان Wuhan الصينية, أن هناك 45 حالة مصابة بفيروس كورونا corona الجديد منذ عام 2019، و الذي ينتمي إلى نفس عائلة متلازمة الجهاز التنفسي الحادة المميتة (السارس SARS) و متلازمة الجهاز التنفسي في الشرق الأوسط، لكن يبدو أنها أقل فتكاً.

توفي شخصان، كما تقول سلطات في مدينة ووهان Wuhan.


لكن الدراسة، التي أجرتها جامعة إمبريال كولدج Imperial College London بـ لندن London، تشير إلى أنه من المحتمل إصابة ما يقدر بنحو 1723 شخصاً بحلول 12 يناير.


و قد ربط المسؤولون في الصين China العدوى الفيروسية بسوق ووهان Wuhan للمأكولات البحرية و الحياة البرية، والذي تم إغلاقه منذ 1 يناير لمنع المزيد من انتشار المرض.






أصيب ثلاثة مسافرين - اثنان منهم الآن في تايلاند Thailand و واحد في اليابان Japan - و قد قاموا بزيارة مدينة ووهان Wuhan و لكن ليس السوق، مما يشير إلى احتمال انتقال الفيروس من إنسان إلى آخر، مما يثير مخاوف من انتشار الفيروس بشكل أكبر.

العدد في الدراسة هو مجرد تقدير و يستند إلى العديد من الافتراضات، بما في ذلك عدد الحالات التي تم انتقالها إلى تايلاند Thailand و اليابان Japan، و عدد الأشخاص الذين يستخدمون مطار ووهان Wuhan الدولي و الوقت الذي استغرقته عملية احتضان العدوى.


و قال نيل فيرجسون Neil Ferguson من جامعة إمبريال كولدج Imperial College London بـ لندن London، عالم تفشي الأمراض، إن العديد من جوانب فيروس كورونا corona فى ووهان Wuhan "غير مؤكدة إلى حد كبير".


و أضاف: "و مع ذلك، فإن اكتشاف ثلاث حالات خارج الصين China أمر مثير للقلق, نحن نحسب، استناداً إلى بيانات الرحلة و السكان، أن هناك فرصة واحدة فقط من كل 574 بأن يسافر الشخص المصاب في ووهان Wuhan إلى الخارج قبل أن يلتمس الرعاية الطبية, و هذا يعني وجود أكثر من 1700 حالة في ووهان Wuhan حتى الآن".

"هناك العديد من العناصر المجهولة، مما يعني أن مدى عدم اليقين حول هذا التقدير يتراوح من 190 حالة إلى أكثر من 4000 حالة, لكن ضخامة هذه الأرقام تشير إلى أنه لا يمكن استبعاد حدوث انتقال كبير من إنسان إلى آخر".


أعلنت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية, أن ثلاثة مطارات أمريكية ستبدأ فحص المسافرين القادمين من ووهان Wuhan للتحقق من وجود علامات للفيروس، مثل السعال و صعوبة التنفس و ارتفاع درجات الحرارة باستخدام مقياس حرارة الأشعة تحت الحمراء.


تنشر الوكالة أكثر من 100 شخص لتنفيذ الفحص في مطار جون إف كينيدي الدولي John F. Kennedy في نيويورك New York، و مطار سان فرانسيسكو San Francisco الدولي و مطار لوس أنجلوس Los Angeles الدولي.

في العام الماضي، وصل أكثر من 60 ألف مسافر إلى الولايات المتحدة USA قادمين من ووهان Wuhan، و تأتي الغالبية العظمى من هذه المطارات الثلاثة.


على الرغم من أن الفيروس الجديد لم يُظهر معدلات وفيات مثل السارس SARS - الذي أصاب أكثر من 8000 شخص و قتل 774 في وباء انتشر في آسيا في عامي 2002 و 2003, لا يُعرف سوى القليل عن هذا الفيروس الجديد, و الذي تدعو السلطات الصحية إلى توخي الحذر منه بشدة.














#صحة

#علاج

#حوادث

#فيروس_كورونا

#الصين

#ووهان

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.