• مجلة كيه ام دبليو

وجدت دراسة صينية أن مرضى ووهان الذين أصيبوا بـ COVID-19 ما زالوا يعانون من الأعراض بعد 6 أشهر

وجدت دراسة صينية أن مرضى ووهان الذين أصيبوا بـ COVID-19 ما زالوا يعانون من الأعراض بعد 6 أشهر

وجدت دراسة صينية أن معظم المرضى الذين تم نقلهم إلى المستشفى بـ فيروس كوفيد-19 COVID-19 ما زالوا يعانون من مجموعة متنوعة من الأعراض - بما في ذلك التعب و صعوبات في النوم - بعد ستة أشهر من الإصابة.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

أظهرت الدراسة التي أجريت على أكثر من 1700 مريض عولجوا في مدينة ووهان Wuhan الصينية، المركز الأصلي للوباء، أن 76٪ عانوا من عرض واحد على الأقل بعد شهور من خروجهم من المستشفى.

تشير النتائج إلى أنه حتى الأشخاص الذين يتعافون من كوفيد-19 COVID-19 قد يعانون من آثار صحية طويلة الأمد من نوباتهم مع فيروس كورونا coronavirus، الذي أصاب أكثر من 90 مليون شخص حول العالم.

و نشرت الدراسة، و هي الأكبر من نوعها حتى الآن، في المجلة الطبية "The Lancet".

و وجدت أن التعب و صعوبات النوم كانت أكثر أعراض ما بعد كوفيد-19 COVID-19 شيوعاً، حيث حدثت في 63 ٪ و 26 ٪ من المرضى، على التوالي، بعد ستة أشهر من بداية التشخيص الأولي.






و وجدت الدراسة أن المرض يمكن أن يكون له أيضاً مضاعفات نفسية طويلة الأمد، حيث تم الإبلاغ عن القلق أو الاكتئاب لدى 23 ٪ من المرضى.

كان المرضى الذين يعانون من مرض شديد يميلون إلى استمرار وجود أدلة على تلف الرئة في الأشعة السينية، وفقاً للباحثين.

قال الدكتور بن كاو Bin Cao من مستشفى الصداقة الصينية اليابانية و جامعة العاصمة الطبية، الذي قاد الدراسة: "نظراً لأن كوفيد-19 COVID-19 مرض جديد، فقد بدأنا فقط في فهم بعض آثاره طويلة المدى على صحة المرضى, يشير تحليلنا إلى أن معظم المرضى لا يزالون يتعايشون مع بعض آثار الفيروس على الأقل بعد مغادرة المستشفى، و يبرز الحاجة إلى رعاية ما بعد الخروج، خاصة لأولئك الذين يعانون من التهابات شديدة, كما يؤكد عملنا على أهمية إجراء أطول دراسات متابعة على عدد أكبر من السكان من أجل فهم النطاق الكامل للتأثيرات التي يمكن أن يحدثها كوفيد-19 COVID-19 على الناس".























#صحة

#منوعات

#فيروس_كورونا

#الصين


0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.