• مجلة كيه ام دبليو

اخبار: الحكومة الصينية تصل الى الحد الأقصى فى اختراق خصوصية المواطنين.

اخبار- يشير تقرير جديد من وكالة أسوشيتدبرس إلى أن شركات تصنيع السيارات الكهربائية، بما في ذلك تيسلا، تنقل البيانات من السيارات التي يديرها المالك إلى الحكومة الصينية.

أكثر من 200 شركة مصنعة مثل فولكسفاجن وبي إم دبليو وديملر وفورد وجنرال موتورز ونيسان وميتسوبيشي وشركة نيوفو للسيارات الكهربائية المدرجة في الولايات المتحدة، تخبر الحكومة الصينية بمكان وجود مالك السيارة مع بيانات تحديد المواقع إلى جانب مجموعة كاملة من البيانات الأخرى.


ويحدث كل ذلك دون أن يدرك السائقون و في حين أن تتبع السيارات الكهربائية يضيف طبقة أخرى إلى ترسانة الصين المتنامية من أدوات المراقبة الاجتماعية.


إن قرار الحكومة الصينية بإلزام صانعي السيارات الكهربائية بتوفير نقاط البيانات هذه لاستخدامات مركزية وغير محددة يقف على النقيض من أسواق السيارات الرئيسية الأخرى مثل الولايات المتحدة واليابان وأوروبا التي لا تعمل ابدا على نقل البيانات للحكومات ولكن من أجل جعل السيارة تعمل بشكل افضل.


تجمع السيارات الحديثة بشكل عام البيانات حول الأنظمة الداخلية للسيارة وتتعقب المعلومات من أجل فهم أفضل لعادات القيادة ونقل تلك المعلومات إلى الشركة المصنعة للسيارة و لكن فكرة إرسال البيانات إلى الحكومة تدعو بوجه عام إلى مخاوف متعلقة بالخصوصية.


#الصين

#سيارات

#سياسة

#اخبار

#أخبار

#China

#Cars

#news

#politics


0 تعليق