• مجلة كيه ام دبليو

ارتفاع عدد المدنيين الذين قتلوا في الضربات الجوية بـ أفغانستان إلى أكثر من 300٪

ارتفاع عدد المدنيين الذين قتلوا في الضربات الجوية بـ أفغانستان إلى أكثر من 300٪

ذكرت دراسة أمريكية أن عدد المدنيين الأفغان الذين قتلوا في الضربات الجوية التي نفذتها الولايات المتحدة USA و حلفاؤها ارتفع بنسبة 330٪ منذ عام 2017.

في عام 2019 وحده، قُتل حوالي 700 مدني، وفقاً لمشروع تكاليف الحرب في جامعة براون Brown.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و هو أعلى رقم منذ السنوات الأولى للهجوم الذي قادته الولايات المتحدة USA في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول عام 2001.

و تعزو المجموعة الأرقام المتزايدة إلى تخفيف الولايات المتحدة USA لقواعد الاشتباك في عام 2017.

و يقول الباحثون إن الزيادة في الضربات الجوية ترجع جزئياً إلى قلة القوات الأمريكية على الأرض، و لكن يبدو أيضاً أن الهدف منها هو ممارسة مزيد من الضغط على طالبان للتفاوض على السلام.





تراجعت الولايات المتحدة USA عن الضربات الجوية بعد التوصل إلى اتفاق مع طالبان في فبراير 2020, كما وعدت بخفض عدد القوات في البلاد.

لكن مشروع تكاليف الحرب وجد أن الجيش الأفغاني صعد من هجماته الجوية في الأشهر التي أعقبت الاتفاق بين الولايات المتحدة USA و طالبان، حيث لا تزال الحكومة في كابول Kabul تجري محادثات مع الجماعة المتشددة.

جاء في الورقة البحثية أن سلاح الجو الأفغاني "يلحق الضرر بالمدنيين الأفغان أكثر من أي وقت مضى".

في الأشهر الستة الأولى من عام 2020، قتل 86 مدنياً و أصيب 103 في غارات جوية للجيش الأفغاني.

في الشهر الماضي، وجدت منظمة إنقاذ الطفولة الخيرية أن ما معدله خمسة أطفال قتلوا أو جرحوا كل يوم على مدى السنوات الـ 14 الماضية في أفغانستان Afghanistan.

و قالت المنظمة إن بيانات من الأمم المتحدة أظهرت أن ما لا يقل عن 26.025 طفلاً قتلوا أو شوهوا بين عامي 2005 و 2019.



















#الولايات_المتحدة

#أفغانستان

#اخبار

#الأمم_المتحدة


0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.