• مجلة كيه ام دبليو

تقول موديرنا أن اللقاح لا يزال يحمي من تحورات الفيروسات

تقول موديرنا أن اللقاح لا يزال يحمي من تحورات الفيروسات

ينتج اللقاح عدداً أقل من الأجسام المضادة ضد التحور المكتشف في جنوب إفريقيا South Africa، و بالتالي تخطط الشركة لاختبار نسخة بديلة.

أعلنت الشركة يوم الاثنين أن لقاح موديرنا Moderna فعال ضد التحورات الجديدة لـ فيروس كورونا Coronavirus الذي ظهر في بريطانيا Britain و جنوب إفريقيا South Africa. لكن يبدو أنه أقل حماية من التحورالذي تم اكتشافه في جنوب إفريقيا South Africa، و لذلك تعمل الشركة على تطوير شكل جديد من اللقاح يمكن استخدامه كحقنة معززة ضد هذا الفيروس.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

قال الدكتور تال زكس Tal Zaks، كبير المسؤولين الطبيين في شركة موديرنا Moderna، في مقابلة: "نحن نفعل ذلك اليوم لنكون في الطليعة إذا احتجنا لذلك, أنا أفكر في الأمر على أنه بوليصة تأمين".

و أضاف: "لا أعرف إن كنا بحاجة إليها، و آمل ألا نفعل ذلك".

أبلغت شركة مودرنا Moderna عن نتائج دراسة استخدمت عينات دم من ثمانية أشخاص تلقوا جرعتين من اللقاح، و قردين تم تحصينهما أيضاً.

لم يكن للتحور البريطاني أي تأثير على مستويات الأجسام المضادة المعادلة - النوع الذي يمكنه تعطيل الفيروس - المنتجة بعد التطعيم.






و لكن مع متحور جنوب أفريقيا South Africa، كان هناك انخفاض ستة أضعاف في تلك المستويات.

و مع ذلك، قالت الشركة ، إن تلك الأجسام المضادة "تظل أعلى من المستويات التي يُتوقع أن تكون واقية".

تعاونت موديرنا Moderna في الدراسة مع مركز أبحاث اللقاحات في المعهد الوطني للحساسية و الأمراض المعدية، و هو جزء من المعاهد الوطنية للصحة.

لم يتم نشر النتائج أو مراجعتها من قبل الزملاء حتى الآن.

يعد إجراء الشركة جزءاً من سباق للسيطرة على تحور فيروس الذي تسبب بالفعل في دمار عالمي و يهدد الآن بالتحول بطرق تجعل من الصعب مكافحته.

ظهرت عدة أنواع جديدة من الفيروس، مع الطفرات التي تقلق العلماء.

يُعد التحور الذي تم اكتشافه لأول مرة في بريطانيا Britain معدياً بحوالي ضعف الفيروس الذي تم تحديده في الصين China قبل عام، و بدأ الباحثون في الشك في أنه قد يكون أيضاً أكثر فتكاً.

ظهرت تحورات أخرى مع طفرات مختلفة في جنوب إفريقيا South Africa و البرازيل Brazil، و اقترحت الدراسات الأولية في المختبر أن هذه التحورات قد تكون لديها درجة معينة من المقاومة للمناعة التي يطورها الناس بعد التعافي من العدوى أو تلقيحهم بلقاح موديرنا Moderna أو فايزر-بوينتك Pfizer-BioNTech.

تم العثور على التحور البريطاني في 20 ولاية على الأقل، و لكن لم يتم اكتشاف النسختين البرازيلية و الجنوب أفريقية في الولايات المتحدة USA.





















#لقاح_موديرنا

#فيروس_كورونا

#منوعات

#Moderna

#health

#Coronavirus


0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.