• مجلة كيه ام دبليو

المظاهرات ضد العنصرية تمتد إلى كندا

المظاهرات ضد العنصرية تمتد إلى كندا


في يوم السبت, تظاهر آلاف الأشخاص في مدينة تورنتو Toronto الكندية، لإدانة أعمال العنف التي تقوم بها الشرطة و العنصرية في الولايات المتحدة USA و كندا Canada، حسبما ذكرت وكالة "فرانس برس France-Presse".

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

حيث نُظمت التظاهرة إثر وفاة امرأة سوداء في تورنتو Toronto، يوم الأربعاء الماضي، بعدما سقطت من شرفة تقع في الطابق الرابع و العشرين خلال عملية للشرطة، في ظروف لا تزال غامضة.


تزامنت التظاهرة مع التجمعات الحاشدة في جميع أنحاء الولايات المتحدة USA بعد وفاة جورج فلويد George Floyd، الأميركي من أصل إفريقي البالغ من العمر 46 عاماً، خلال توقيفه من قبل الشرطة التي تعاملت معه بعنف.

و خلال الاحتجاج الهادئ، رفع المتظاهرون الكنديون الذين وضع معظمهم كمامات وفق احتياطات فيروس كورونا coronavirus المستجد، لافتات كتب عليها "حياة السود تهم Black lives matter"، و "لم أعد قادراً على التنفس"، العبارة التي قالها فلويد Floyd عندما كان شرطي يثبته على الأرض.





و قال أحد المتظاهرين لوكالة "فرانس برس France-Presse": "من المهم رغم الوباء، أن نظهر أننا نكافح من أجل العدالة للجميع، بالنسبة للسود و لكل الأشخاص الملونين".

كما أضاف قائلاً: "مع أن المشكلة أكبر في الولايات المتحدة USA، الأمر يجري هنا على أبوابنا في تورنتو Toronto و كندا Canada وعلينا أن نتحد جميعاً في العالم".

ضم الحشد أشخاصاً من كل الأعراق، و عكس تنوع تورنتو Toronto، أكبر مدينة كندية يبلغ عدد سكانها 6 ملايين نسمة.

هتف المتظاهرون "لا عدالة لا سلام"، فيما كتب على لافتات "العدالة لـ ريجيس Regis"، السيدة التي توفيت خلال الأسبوع الجاري في تورنتو Toronto.

وكانت ريجيس كورشينسكي باكيه Regis Korshinsky Pakih الشابة التي تبلغ من العمر 29 عاماً, سقطت من شرفة منزلها في الطابق الرابع و العشرين، خلال تدخل للشرطة التي استدعتها والدتها على أثر خلاف عائلي.

و ذكرت وسائل إعلام كندية أن الشابة كانت تعاني مشاكل نفسية و أصيبت بنوبة صرع، فيما فتحت وحدة التحقيقات الخاصة في مقاطعة أونتاريو Ontario تحقيقاً لتحديد ملابسات الحادث.















#كندا

#الولايات_المتحدة

#BLACK_LIVES_MATTER

#مظاهرات_الغضب

#لا_للعنصرية

0 تعليق