• مجلة كيه ام دبليو

علاج: مشاكل القدم السكري

تم التحديث: 14 أبريل 2020

علاج: مشاكل القدم السكري


إذا كنت مصاباً بداء السكري، فإن وجود الكثير من الجلوكوز (المعروف أيضاً بالسكر) في الدم لفترة طويلة يمكن أن يسبب بعض المضاعفات الخطيرة، بما في ذلك مشاكل القدم السكري.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

كيف يمكن أن يؤثر مرض السكري على قدمي؟


يمكن أن يسبب مرض السكري مشكلتين يمكن أن تؤثرا على قدميك:


مرض السكري العصبي:


يمكن أن يؤدي مرض السكري غير المنضبط إلى تلف أعصابك.

إذا كنت قد تعرضت لأضرار في الأعصاب في ساقيك و قدميك، فقد لا تشعر بالحرارة أو البرودة أو الألم هناك.

هذا النقص في الشعور يسمى "الاعتلال العصبي السكري الحسي".

إذا لم تشعر بقطع أو ألم في قدمك بسبب الاعتلال العصبي، فقد تتفاقم الجروح و تصبح ملتهبة.

قد لا تعمل عضلات قدمك بشكل صحيح بسبب تلف الأعصاب في العضلات.

قد يتسبب ذلك في عدم محاذاة قدمك بشكل صحيح مما يؤدي إلى زيادة الضغط على جزء واحد من قدمك.





أمراض الأوعية الدموية الطرفية:


يؤثر مرض السكري أيضاً على تدفق الدم.

بدون تدفق الدم الجيد، يستغرق الأمر وقتاً أطول لشفاء التقرحات أو للشفاء.

يسمى تدفق الدم الضعيف في الذراعين و الساقين "مرض الأوعية الدموية الطرفية".

إذا كنت مصاباً بعدوى لن تلتئم بسبب ضعف تدفق الدم، فأنت معرض لخطر الإصابة بالقرح أو الغرغرينا (موت الأنسجة بسبب نقص الدم).


ما هي بعض مشاكل القدم الشائعة مع مرض السكري؟


يمكن لأي شخص أن يعاني من مشاكل القدم المذكورة أدناه.

بالنسبة لمرضى السكري، يمكن أن تؤدي مشاكل القدم الشائعة هذه إلى العدوى و مضاعفات خطيرة، مثل البتر.

القدم الرياضي:


القدم الرياضي هي فطريات تسبب الحكة و الاحمرار و التشقق.

يمكن أن تدخل الجراثيم من خلال الشقوق في جلدك و تسبب العدوى.

يمكن للأدوية التي تقتل الفطريات علاج القدم الرياضي.

تأتي هذه الأدوية على شكل أقراص أو كريمات.


العدوى الفطرية للأظافر:


الأظافر المصابة بالفطر قد تصبح مشوهة (بني مصفر أو غير شفاف)، سميكة، و هشة و قد تنفصل عن بقية الظفر.

في بعض الحالات، قد ينهار الظفر.

يمكن أن تساعد البيئة المظلمة و الرطبة و الدافئة للأحذية في نمو الفطريات.

يمكن أن تؤدي إصابة الأظافر إلى عدوى فطرية.

يصعب علاج التهابات الأظافر الفطرية.

تتوافر الأدوية التي يتم تطبيقها على الظفر، و لكنها تساعد عدداً صغيرًاً فقط من مشاكل الأظافر الفطرية.

قد تحتاج إلى دواء بوصفة طبية تتناوله عن طريق الفم.

قد يزيل طبيبك أيضاً الظفر التالف.


الكالس(النسيج المتقشر):


الكالس هو تراكم للجلد الصلب، عادة على الجانب السفلي من القدم.

يحدث النسيج بسبب التوزيع غير المتكافئ للوزن.

يمكن أن يحدث النسيج أيضاً بسبب الأحذية غير المناسبة أو مشاكل الجلد.

من الطبيعي أن يكون لديك بعض الكالس على قدمك، لذلك سيقرر طبيبك ما إذا كان الكالس يسبب مشاكل ام لا.

إذا كان لديك الكالس، اعتني به بشكل صحيح.

بعد الاستحمام، استخدم حجر جاف لإزالة الأنسجة المتراكمة بلطف.

استخدم وسادات و نعال مبطنة في حذائك.

يمكن للأدوية أن تخفف الكالس.

لا تحاول قطع الكالس أو إزالته بأداة حادة.


البثور:


يمكن للبثور على قدمك, أن تظهر بسبب ارتداء الأحذية التي لا تتناسب بشكل صحيح أو ارتداء الأحذية بدون جوارب، و التي قد تصاب بالعدوى.

عند معالجة البثور، من المهم عدم "تفرقعها".

يساعد الجلد الذي يغطي البثرة على حمايته من العدوى.

استخدم كريم مضاد للبكتيريا و ضمادات ناعمة و نظيفة لحماية الجلد و منع العدوى.


الورم:


يتكون الورم عندما ينحني إصبع قدمك الكبير تجاه إصبعك الثاني.

غالباً ما تصبح البقعة التي ينضم فيها إصبع قدمك الكبير إلى قدمك حمراء اللون و قد تلتصق هذه المنطقة أيضاً و تصبح صلبة.

يمكن أن يتكون الورم على قدم واحدة أو كلا القدمين.

قد يكون المرض يجري في العائلة، و لكن غالباً ما يكون بسبب ارتداء أحذية عالية الكعب بأصابع ضيقة.

تضغط هذه الأحذية على إصبع قدمك الكبير، و تدفعه باتجاه إصبعك الثاني.

قد تساعد حشوة اللباد أو الرغوة في حماية الورم من التهيج.

يمكن لطبيبك أيضاً استخدام جهاز لفصل أصابع القدم الكبيرة و الثانية.

إذا تسبب الورم في ألم شديد أو تشوه، فقد تحتاج إلى جراحة لإعادة تنظيم أصابعك.


جلد جاف:


يمكن أن يتشقق الجلد الجاف، مما قد يسمح للجراثيم بالدخول.

استخدم الصابون و المستحضرات المرطبة للحفاظ على بشرة رطبة و ناعمة.

اسأل طبيبك عن أي منها تستخدم.


قرحة القدم السكري:


قرحة القدم هي كسر في الجلد أو قرحة عميقة.

يمكن أن يسبب جلطات و غرغرينا, كما يمكن أن تحدث تقرحات القدم من الخدوش البسيطة أو الجروح التي تلتئم ببطء أو من فرك الأحذية التي لا تتناسب بشكل جيد.

من المهم معاملتها بمجرد ملاحظتها.

اطلب من طبيبك النصيحة حول أفضل طريقة للعناية بالقرحة.

يصاب ما يصل إلى 10٪ من مرضى السكري بقرح القدم.


أصابع المطرقة:


إن المطرقة هي إصبع قدم منحني بسبب ضعف العضلات.

تجعل العضلة الضعيفة الأوتار في إصبع قدمك أقصر، مما يؤدي إلى تجعد إصبع قدمك تحت قدمك.

يمكن أن يكون سببها الأحذية القصيرة جداً.

يمكن أن يسبب أيضاً مشاكل في المشي و يمكن أن يؤدي إلى ظهور بثور و كتل و تقرحات.

يمكن علاجها بالجبائر و الأحذية التصحيحية.

في الحالات الشديدة، قد تحتاج إلى جراحة لتصويب أصابع قدميك.


أظافر نام:


تحدث أظافر نام عندما تنمو حواف الظفر في جلدك.

أنها تسبب الضغط و الألم على طول حواف الأظافر.

قد تقطع حافة الظفر جلدك، مما يسبب احمراراً و تورماً و ألماً و عدوى.

السبب الأكثر شيوعاً لأظافر نام فى القدمين هو الضغط من الأحذية.

تشمل الأسباب الأخرى الأظافر المشذبة بشكل غير صحيح، و ازدحام أصابع القدم فى حذاء ضيق، و الصدمات المتكررة للأقدام من أنشطة مثل الجري أو المشي أو ممارسة التمارين الرياضية.

حافظي على أظافر أصابع أقدامك مشذبة بشكل صحيح لمنع أظافر قدميها من النمو.

إذا كنت تعاني من مشكلة مستمرة أو إذا كنت مصابًا بعدوى الأظافر، فقد تحتاج إلى رعاية طبيب.

يمكن أن تساعد الجراحة لإزالة جزء من أظافر القدم و علاج المشاكل الشديدة الناتجة عن نمو أظافر القدم.















#القدم_السكري

#علاج

#صحة

#مرض_السكري

0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.