• مجلة كيه ام دبليو

طبيب و مريض و شمس, قصة في صورة يقصها واقع انتشار فيروس كورونا


طبيب و مريض في الشارع، في صورة بدت غريبة لكنها حققت انتشاراً كبيراً على مواقع التواصل، و بعثت الأمل في نفوس مرضى فيروس كورونا CoronaVirus في الصين China.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

تجمع الصورة طبيباً مرتدياً الزي الواقي من الفيروس، بجانب مريض مستلق على فراشه، و هما يشيران بإصبعيهما إلى قرص الشمس لحظة الغروب، خارج أحد مستشفيات مدينة ووهان Wuhan، بؤرة انتشار فيروس كورونا CoronaVirus وسط الصين China.

و التقطت الصورة في 5 مارس الجاري في مستشفى جامعة ووهان Wuhan، بحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة الشعب الصينية، كما أشاد كثيرون باللقطة التي تنعش الآمال في ظل الآلام الرهيبة التي يسببها الفيروس القاتل في كل أرجاء العالم.


روى الطبيب الذي يظهر في الصورة الدكتور ليو كاي Liu Kai، بعضاً من التفاصيل، قائلاً إن الصورة التقطت عندما كان ينقل، بمساعدة متطوع، مريضاً بـ فيروس كورونا CoronaVirus يعاني التهابا رئوياً حاداً، من أجل إجراء تصوير مقطعي له في مبنى آخر في المستشفى.






وعند العودة إلى القسم الذي يرقد فيه المريض البالغ من العمر 87 عاماً، لفت مشهد أشعة الشمس الذهبية الطبيب، و طلب من المريض التوقف لبرهة من الوقت.

و توقف الثلاثة و استمتعوا بلحظات الغروب المذهلة، و استغل المتطوع غان جون تشاو Gan Jun Chao، الفرصة لالتقاط صورة الاثنين اللذين كانا برفقتهما.


و قال إن الأمر أتاح فرصة رؤية غروب الشمس الذي لم يره منذ فترة طويلة، مضيفاً: "بعد مجيئي إلى ووهان Wuhan، كنت أغادر مبكراً و أعود إلى منزلي في وقت متأخر كل يوم ونادراً أما أرى الشمس".


لم يتوقع الطبيب أن تلقى الصورة هذا التفاعل الكبير.


كان ليو كاي Liu Kai جزءاً من الدفعة الرابعة من أعضاء مستشفى تشونغشان Zhongshan، و وصل إلى ووهان Wuhan في 7 فبراير مع زملائه ضمن جهود الصين China لاحتواء الفيروس القاتل سريع الانتشار.















#الصين

#ووهان

#منوعات

#فيروس_كورونا

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.