• مجلة كيه ام دبليو

مفتى الديار المصرية الأسبق يصرح قائلاً:"وجه تمثال أبو الهول هو إدريس نبي الله"

مفتى الديار المصرية الأسبق يصرح قائلاً:"وجه تمثال أبو الهول هو إدريس نبي الله"


أثار الدكتور علي جمعة Ali Gomaa عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، و مفتى الديار المصرية الأسبق، الجدل حول أصل تمثال أبو الهول the Sphinx الشهير بمنطقة الأهرامات.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

حيث قال الدكتور علي جمعة Ali Gomaa: "إن مما قيل في نبى الله إدريس Idris عليه السلام، و رجحه بعض علماء المسلمين، مثل الشيخ محمود أبو الفيض المنوفى Mahmoud Abu Al-Fayd Al-Menoufy فى كتابه "العلم و الدين"، أن وجه تمثال أبو الهول the Sphinx فى مصر Egypt، هو وجه سيدنا إدريس Idris عليه السلام".


ما قاله الدكتور علي جمعة Ali Gomaa عن أبو الهول the Sphinx، دفع عالم الآثار الكبير الدكتور زاهى حواس Zahi Hawas، للرد بشكل علمى، قائلاً: "ليس هناك أى داعٍ لأن يتحدث الشيخ علي جمعة Ali Gomaa مفتى الديار المصرية الأسبق عن الآثار، فهو رجل فقيه في الدين، و لذا فإنه عندما تحدث عن الآثار، فقد تحدث بمعلومات لا تمت للعلم بصلة، بل هي معلومات رددها الكثيرون من مهووسي الآثار دون علم أو دراسة".






كما أوضح الدكتور زاهى حواس Zahi Hawas، أن أغلب ما قاله الشيخ علي جمعة Ali Gomaa هو ترديد لما كتبه الدكتور سيد كريم Sayed Karim في كتاب له باسم "لغز الحضارة المصرية".

و إن كل ما جاء في هذا الكتاب عبارة عن تخيلات بعيدة عن العلم.


و قال الدكتور زاهى حواس Zahi Hawas, أيضاً: "قد ردد هذه المعلومات، التي أدلي بها الشيخ علي جمعة Ali Gomaa، الدكتور مصطفي محمود Mustafa Mahmoud في برنامجه "العلم و الإيمان", و ما يزال البعض من غير الدارسين يرددون هذا الكلام الذي يتساوى مع مهاويس الشهرة الذين يقولون إن الهرم بناه قوم جاءوا من قارة أطلانتس Atlantis المفقودة".

و تابع قائلاً: "و ما قاله الآن هو عبارة عن ترديد لما قاله الرحالة العرب عندما جاءوا إلى مصر Egypt في القرن التاسع الميلادي، و ما هو دليله على أن النبي إدريس Idris هو أول من بنى الأهرامات, و أن تمثال "أبو الهول the Sphinx" تجسيد له ؟, لدينا الأدلة الكاملة عن أن الملك زوسر Djoser هو الذي بنى أول هرم موجود لدينا، و أن الذي غيّر البناء من الطوب اللبن إلى الحجر هو ايمحوتب Imhotep العبقري, و لدينا أقدم بردية عُثر عليها إلى الآن، و هي بردية وادي الجرف، و التي يتحدث فيها رئيس العمال "مرر Murar" عن بناء هرم خوفو Khufu".















#زاهي_حواس

#علي_جمعة

#منوعات

#أبو_الهول

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.