• مجلة كيه ام دبليو

أول قطار سريع بدون سائق يسير بسرعة 350 كيلومتر/ الساعة في العالم يبدأ تشغيله للعمل في الصين




تخطت الصين China لتوه مرحلة تاريخية أخرى في خططها الواسعة للتوسع في السكك الحديدية.

مع استمرار العد التنازلي لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين Beijing لعام 2022، دخل قطار السكك الحديدية عالي السرعة البالغ طوله 108 أميال و الذي يربط العاصمة بالمدينة المضيفة الأولمبية تشانغجياكو Zhangjiakou حيز الخدمة، مما قلل من وقت السفر إلى ساعتين بدلاً من ثلاث ساعات إلى 47 دقيقة.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و لكن هذا ليس مجرد قطار سريع آخر.

هذا القطار ذو التصميم العبقري، هو جزء من سلسلة التصنيع الصينية، و يمكن أن تبلغ سرعته إلى 350 كيلومتر في الساعة (217 ميلاً في الساعة), و هو بدون سائق, يقال إنه الأول فى عالم.


كما أطلق عليه أول قطار سكة حديدية عالي السرعة في العالم.

أستغرق بناء القطار حوالي أربع سنوات، و يشار إليه أيضاً باسم سكة حديد جينغ-جانغ Jing-Zhang فائق السرعة، و يربط بين بكين Beijing و يانتشينغ Yanqing و تشانغجياكو Zhangjiakou، و التي ستستضيف جميعها ثلاثة أحداث خلال الألعاب الأولمبية الشتوية المقبلة.





سيتوقف القطار في 10 محطات، بما في ذلك بادالينغ تشانغ تشنغ Badaling Chang Cheng، المقاطعة الأكثر شعبية الذي به سور الصين China العظيم.

و محطة تشونجيلا Chongli، وهي محطة فرعية من محطة جينغ-جانغ Jing-Zhang، و سيقوم بنقل الركاب من العاصمة إلى محطة تايتشنغ Taizicheng, على و هي على مقربة من العديد من أماكن منافسات التزلج و القرية الأولمبية.


بدأ العمل على خط السكك الحديدية الجديد في 30 ديسمبر، مع أول قطار يمتد من محطة سكة حديد بكين Beijing الشمالية إلى محطة سكة حديد تايتشنغ Taizicheng.

هناك حالياً حوالي 30 قطاراً فائق السرعة يسير من بين بكين Beijing و تشانغجياكو Zhangjiakou يومياً، و لكن ستة منها فقط يخدمها "القطار الذكي" الجديد.


تتراوح التذاكر بين 77 يوان (11 دولار) و 231 يوان (33 دولار) للقطار العادي فائق السرعة و 90 يوان (12 دولار) إلى 270 يوان (38 دولار) إذا كنت مسافراً على متن القطار الذكي.


تم تجهيز العربات بتقنية الأنترنت 5G و إضاءة ذكية و 2718 جهاز استشعار.

وفي الوقت نفسه، يحتوي كل مقعد فردي على لوحة تحكم بشاشة تعمل باللمس و قوابس شحن لاسلكية.


على الرغم من أن القطارات عالية السرعة الذكية تكون بلا سائق، إلا أن سائق المراقبة سيكون على متنها في جميع الأوقات.

يمكن للقطارات الذكية أن تتحرك و تتوقف و تعدل حدود السرعة المختلفة بين المحطات تلقائياً.


عند العودة إلى المحطة، تم نشر الروبوتات و تقنيات التعرف على الوجه لمساعدة الركاب في الحصول على التوجيهات و الأمتعة و تسجيل الوصول غير الورقي.

تم تصميم التصميمات الداخلية للقطارات مع مراعاة احتياجات الرياضيين و الصحفيين أيضاً.


تتميز بعض الكبائن بمساحات تخزين أكبر لمعدات الرياضات الشتوية، و التي يمكن الوصول إليها عن طريق رمز الاستجابة السريعة.

كما تم إنشاء مساحات تخزين خاصة لإيواء عينات اختبار المنشطات للرياضيين.


و بحسب ما ورد يمكن تحويل سيارة تناول الطعام إلى مركز إعلامي خلال الألعاب الأولمبية، مع مقاعد و طاولات قابلة للتعديل مما يسهل على الصحفيين المسافرين القيام بعملهم.

ستوفر العربات أيضاً خدمة البث المباشر و منافذ الشحن أسفل كل طاولة.


تتميز العربة الرابعة بمقاعد قابلة للإزالة، مما يسهل على المسافرين الذين يسافرون على كراسي المقعدين خلال الألعاب الشتوية لعام 2022, الجلوس و التحرك بحرية.


أغلق عدد قليل من المحطات الأصلية المتبقية من خطوط عام 2016 لإفساح المجال لبناء السكك الحديدية عالية السرعة الجديدة.

اليوم، تعد الصين China موطنا لأكبر شبكة سكة حديد عالية السرعة في العالم، و التي تسير بسرعة 35000 كيلومتر/ الساعة.














#تكنولوجيا

#الصين

#قطارات_فائقة_السرعة

#الألعاب_الأولمبية

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.