• مجلة كيه ام دبليو

المعهد القومي للبحوث الفلكية يوضح حقيقة تعرض مصر لـ تسونامي

المعهد القومي للبحوث الفلكية يوضح حقيقة تعرض مصر لـ تسونامي


قام الدكتور جاد القاضى Gad Al-Qadi، رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية و الجيوفيزيقية، بتأكيد أن محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل التابعة للمعهد، قد سجلت فى تمام الساعة الثانية و واحد و خمسون دقيقة، من مساء أمس يوم السبت، هزة أرضية، على بعد 250 كم شمال مدينة مرسى مطروح Marsa Matruh، على إحدى جزر كريت Crete، داخل البحر المتوسط، و كانت شدتها تصل إلى 6.2 على مقياس ريختر.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

حيث أشار الدكتور جاد القاضى Gad Al-Qadi، إلى أنه تلى ذلك، تسجيل عدد من التوابع، وصلت الى 5 زلازل، بشدة تتراوح بين 4.1 الى 5.1 درجة على مقياس ريختر، حتى الساعة التاسعة من مساء يوم السبت.



و كانت جميعها بعيدة عن السواحل المصرية، بمسافات تتراوح بين 250 و 350 كم، و لم يرد للمعهد، إفادة بشعور المدن المصرية بها، و لا وقوع أي إصابات.

و فى هذا الصدد، انتشرت على بعض مواقع التواصل الاجتماعي، بيانات عن شعور بعض سكان كلاً من القاهرة Cairo و الجيزة Giza بها، و هذا مخالف لما رصدته أجهزة المعهد.






و من جهة أخر، انتشرت أيضاً شائعة تحذير من تعرض السواحل المصرية لموجات تسونامي، و هذا أيضاً ما ينفيه المعهد، حيث أن تحذيرات التسونامى بمنطقة الزلزال، لم تتعدى بضع السنتيمترات على جزر كريت Crete، التي لا تمثل أي نوع من الخطورة على السواحل المصرية، و طبقاً لبيانات محطات قياس شدة المد البحرى التابعة للمعهد، و المنتشرة على طول السواحل المصرية.

كما يهيب المعهد بجموع الإعلاميين، توخى الدقة في البيانات التي تنشر في هذا الصدد، و مراجعة المعهد لتدقيق البيانات لدرء الشائعات، التي تكدر الجو العام لجموع الشعب المصري.
















#تسنوامي

#مصر

#مهعد_الأرصاد

#منوعات

0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.