• مجلة كيه ام دبليو

أردوغان يرفض الانتقادات حول وضع مسجد آيا صوفيا

أردوغان يرفض الانتقادات حول وضع مسجد آيا صوفيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان Recep Tayyip Erdogan يوم الجمعة إن انتقاد تركيا Turkey بشأن تحويل متحف آيا صوفيا Hagia Sophia التاريخي في اسطنبول Istanbul من متحف إلى مسجد "هجوم على سيادة تركيا Turkey".

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

حيث اقترح أردوغان Erdogan استعادة وضع المسجد التراثي العالمي من اليونسكو UNESCO، و هو مبنى في قلب كل من الإمبراطوريتين البيزنطية المسيحية و الإمبراطورية العثمانية و يعد اليوم أحد أكثر المعالم الأثرية في تركيا Turkey زيارة.

و قال أردوغان Erdogan رداً على الأنتقادات بشأن اقتراحه من دول الغرب، و خاصة اليونان Greece و فرنسا France و الولايات المتحدة USA: "إن الاتهامات الموجهة ضد بلادنا بشأن وضع آيا صوفيا Hagia Sophia تستهدف حقوقنا السيادية بشكل مباشر".

كما أضاف قائلاً في الافتتاح الرسمي لمسجد آخر في اسطنبول Istanbul: "نحن عازمون على الاستمرار في حماية حقوق المسلمين و أغلبية بلادنا و كذلك أعضاء جميع الديانات و الأديان الأخرى".







استمعت المحكمة التركية يوم الخميس إلى قضية تهدف إلى تحويل آيا صوفيا Hagia Sophia إلى مسجد.

و أعلنت المحكمة يوم السبت القرار بتحويله إلى مسجد بشكل رسمي .

و فور صدور القرار أعلن أردوغان Erdogan، الذي اتهمه منتقدون بتفتيت الأركان العلمانية للدولة ذات الأغلبية المسلمة، أن صلاة يوم الجمعة ستبدأ في مسجد آيا صوفيا Hagia Sophia في 24 يوليو.

و في وقت سابق من هذا الأسبوع، قالت تركيا Turkey إنها "صدمت" من بيان لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو Mike Pompeo حث فيه أردوغان Erdogan على عدم المضي قدماً في الخطة.

و قالت وزارة الخارجية الفرنسية يوم الخميس أن المبنى التراثي الذي بني القرن السادس، و الذي خدم لمدة تسعة قرون ككاتدرائية مسيحية قبل الفتح العثماني لـ القسطنطينية Constantinople عام 1453، يجب أن يظل مفتوحاً للجميع.

تم تشييد آيا صوفيا Hagia Sophia لأول مرة ككاتدرائية في الإمبراطورية البيزنطية المسيحية، و هو نقطة جذب للسياح في جميع أنحاء العالم، و لكن تم تحويلها إلى مسجد بعد الفتح العثماني لـ القسطنطينية Constantinople في 1453.

و قامت المحكمة العليا بإلغاء القرار الوزاري لعام 1934 تحت حكم مؤسس تركيا Turkey العلمانية الحديثة مصطفى كمال أتاتورك Mustafa Kemal Ataturk للحفاظ على المبنى الذي تحول من مسجد إلى متحف.
























#تركيا

#اردوغان

#منوعات

#آيا_صوفيا

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.