• مجلة كيه ام دبليو

القوى الأوروبية توبخ إيران بعد إعلانها تخصيب اليورانيوم

القوى الأوروبية توبخ إيران بعد إعلانها تخصيب اليورانيوم

أعربت فرنسا France و ألمانيا Germany و بريطانيا UK يوم الاثنين عن انزعاجها من إعلان إيران Iran عن نيتها تركيب أجهزة طرد مركزي إضافية متطورة لتخصيب اليورانيوم و التشريعات التي يمكن أن توسع برنامجها النووي.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

قالت القوى الثلاث، التي هي إلى جانب الصين China و روسيا Russia طرف في اتفاق احتواء نووي أبرم عام 2015 مع طهران Tehran، و المعروف باسم خطة العمل الشاملة المشتركة، في بيان مشترك: "إذا كانت إيران Iran جادة في الحفاظ على مساحة للدبلوماسية، فيجب ألا تنفذ هذه الخطوات".

قال تقرير سري للوكالة الدولية للطاقة الذرية, إن إيران Iran تخطط لتركيب ثلاث مجموعات أخرى من أجهزة الطرد المركزي المتطورة من طراز IR-2m في مصنع التخصيب التابع لها في نطنز Natanz، و الذي تم بناؤه تحت الأرض على ما يبدو لتحمل أي قصف جوي.

يقول اتفاق إيران Iran النووي مع القوى الكبرى إن طهران Tehran لا يمكنها استخدام الجيل الأول من أجهزة الطرد المركزي IR-1، التي تكرر اليورانيوم ببطء أكبر بكثير، في نطنز Natanz و أن هذه هي الآلات الوحيدة التي يمكن لـ إيران Iran أن تكدس بها مخزونات التخصيب.

و قالت القوى الثلاث في تقرير لجنة المراقبة التابعة للأمم المتحدة: "إعلان إيران Iran الأخير للوكالة الدولية للطاقة الذرية عن نيتها تركيب ثلاث مجموعات إضافية من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة في محطة تخصيب الوقود في نطنز Natanz يتعارض مع خطة العمل المشتركة الشاملة و يثير القلق الشديد".






و قالت القوى كذلك إن القانون الجديد الذي يلزم الحكومة الإيرانية بوقف عمليات التفتيش التي تقوم بها الأمم المتحدة لمواقعها النووية و تكثيف التخصيب خارج حدود الاتفاق يتعارض أيضاً مع الاتفاق و التزامات إيران Iran الأوسع نطاقاً بشأن عدم الانتشار.



















#إيران

#الإتفاق_النووي

#منوعات

#سياسة


0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.