• مجلة كيه ام دبليو

علاج: ممارسة الرياضة أثناء الحمل

علاج: ممارسة الرياضة أثناء الحمل

تستفيد معظم الأمهات بشكل كبير من ممارسة الرياضة.

لكن أثناء فترة الحمل، ستحتاجين إلى إجراء بعض التغييرات على روتين التمارين المعتاد.

ناقشي خطط التمرين مع طبيبك أو غيره من مقدمي الرعاية الصحية في وقت مبكر.

يعتمد مستوى التمرين الموصى به، جزئياً، على مستوى لياقتك قبل الحمل.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

ما هي فوائد ممارسة الرياضة أثناء الحمل؟


لا شك في أن التمرين يعد إضافة كبيرة لك و لطفلك (إذا كانت المضاعفات لا تحد من قدرتك على ممارسة الرياضة), يمكن أن تساعدك التمارين الرياضية في:

· الشعور بالتحسن: في الوقت الذي تتساءلي فيه كيف يمكن لهذا الجسم الغريب أن يكون لك، يمكن أن تزيد التمارين من إحساسك بالسيطرة و تعزز مستوى طاقتك, فهي لا تجعلك تشعري بالتحسن فقط من خلال إطلاق الإندورفين (المواد الكيميائية التي تحدث بشكل طبيعي في الدماغ)، و لكن يمكن للتمارين الرياضية المناسبة أن:

· تخفف آلام الظهر و تحسن من وضعك عن طريق تقوية عضلات الظهر و المؤخرة و الفخذين و تقويتها

· تقليل الإمساك عن طريق تسريع حركة الأمعاء

· منع الخشونة على مفاصلك (التي تفقد أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية الطبيعية) عن طريق تنشيط سائل التشحيم في مفاصلك

· تساعدك على النوم بشكل أفضل من خلال تخفيف التوتر و القلق اللذين قد يجعلك تشعري بالقلق في الليل






· تبدين بشكل أفضل: تزيد التمارين من تدفق الدم إلى بشرتك، مما يمنحك توهجاً صحياً.

· تجهز نفسك و جسمك للولادة: يمكن للعضلات القوية و القلب السليم أن يسهل المخاض و الولادة بشكل كبير, يمكن أن يساعدك التحكم في تنفسك على إدارة الألم, و في حالة العمل الطويل، يمكن أن تكون زيادة القدرة على التحمل بمثابة مساعدة حقيقية.

· تستعيدي جسمك قبل الحمل بسرعة أكبر: ستكتسبين وزناً أقل من الدهون أثناء الحمل إذا واصلت ممارسة الرياضة (على افتراض أنك مارست الرياضة قبل الحمل), لكن لا تتوقعي أو تحاولي إنقاص الوزن من خلال ممارسة الرياضة أثناء الحمل, بالنسبة لمعظم النساء، يتمثل الهدف في الحفاظ على مستوى لياقتهن البدنية طوال فترة الحمل.


في حين أن جمعية أطباء صحة المرأة لا تزال بعيدة عن الفوائد الإضافية للتمارين الرياضية أثناء الحمل، فقد أظهرت بعض الدراسات أن التمارين الرياضية قد تقلل من خطر تعرض المرأة لمضاعفات، مثل تسمم الحمل و سكري الحمل.

ما هي التمارين الأمانة أثناء الحمل؟


يعتمد ذلك على وقت البدء و ما إذا كان حملك معقداً أم لا.

إذا كنت تمارسين الرياضة بانتظام قبل الحمل، فاستمري في البرنامج، مع التعديلات التي تحتاجينها.

إذا لم تكن لائقتاً بدنياًقبل الحمل، فلا تستسلمي, ابدأي ببطء و ابن جسدك تدريجياً كلما أصبحت أقوى.

توصي وزارة الصحة و الخدمات الإنسانية الأمريكية بما لا يقل عن 150 دقيقة (أي ساعتين و نصف) من النشاط الهوائي المعتدل الشدة أسبوعياً للنساء الأصحاء اللواتي لا يمارسن نشاطاً عالياً بالفعل أو لا يمارسن نشاطاً شديد الكثافة.

إذا كنتِ تتمتعي بصحة جيدة، فإن مخاطر النشاط المعتدل الشدة أثناء الحمل منخفضة للغاية، و لا تزيد من خطر انخفاض الوزن عند الولادة أو الولادة المبكرة أو فقدان الحمل المبكر.

قبل متابعة روتين التمرين القديم أو البدء في نظام جديد، يجب أن تتحدثي مع طبيبك حول ممارسة الرياضة أثناء الحمل.

ناقشي أي مخاوف لديكِ و اعلمي أنكِ قد تحتاجين إلى الحد من التمرين إذا كان لديك:

· ارتفاع ضغط الدم الناجم عن الحمل (ارتفاع ضغط الدم)

· تقلصات مبكرة

· نزيف مهبلي

· تمزق الأغشية قبل الأوان، و المعروف أيضاً باسم الماء (السائل الموجود في الكيس الأمنيوسي حول الجنين) الذي ينكسر مبكراً






















#صحة_المرأة

#صحة

#علاج

#تمارين_رياضية_اثناء_الحمل

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.