• مجلة كيه ام دبليو

يعلن فيسبوك عن خطط لإزالة محتوى المعلومات الخاطئة عن اللقاح

يعلن فيسبوك عن خطط لإزالة محتوى المعلومات الخاطئة عن اللقاح

أعلنت شركة فيسبوك Facebook يوم الاثنين أنها ستتخذ تدابير أكثر صرامة للقضاء على المعلومات الخاطئة حول اللقاحات، و قالت إنها ستبذل المزيد لمساعدة المستخدمين في العثور على موارد للحصول على اللقاح.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

قال كانج جينج جين Jin Kang-Xing Jin، رئيس قسم صحة المعلومات في فيسبوك Facebook، في منشور بالمدونة إن شركة التواصل الاجتماعي ستعمل على ضمان ثقة المستخدمين على منصاتها في العثور علي بيانات لقاحات فيروس كورونا Coronavirus.


و قالت الشركة إنها وسعت قائمة الادعاءات الكاذبة المحظورة على منشورات فيسبوك Facebook و إنستغرام Instagram حول الفيروس و اللقاحات.

و أعلنت أن المستخدمين سيخضعون لحذف الحساب إذا قاموا بنشر المعلومات المزيفة.

و قال جين Jin في البيان: "لا يزال أمامنا طريق طويل، و في عام 2021 نركز على دعم قادة الصحة و المسؤولين الحكوميين في عملهم لتطعيم مليارات الأشخاص ضد كوفيد -19 Covid-19".







تتضمن بعض الادعاءات الكاذبة التي سوف يحذفها فيسبوك Facebook الادعاءات غير المثبتة بأن اللقاحات تسبب التوحد و المعلومات الخاطئة بأن فيروس كورونا Coronavirus هو من صنع الإنسان.

قال جين Jin إن الشركة ستركز بشكل خاص على الصفحات و المجموعات التي تنتهك السياسات الجديدة.

إذا شاركت هذه الصفحات و المجموعات بشكل متكرر ادعاءات التطعيم الكاذبة، فإنها تخضع للإزالة، كما هو الحال بالنسبة للمستخدمين الذين ينشرونها، وفقاً للشركة.

قال جين Jin: "نحن نطلب أيضاً من بعض مديري المجموعات التي بها مشرفون أو أعضاء انتهكوا سياسات كوفيد -19 Covid-19 الخاصة بنا أن يوافقوا مؤقتاً على جميع المنشورات داخل مجموعتهم, ستظل الادعاءات المتعلقة بـ كوفيد -19 Covid-19 أو اللقاحات التي لا تنتهك هذه السياسات مؤهلة للمراجعة من قِبل مدققي الحقائق التابعين لجهات خارجية، و إذا تم تصنيفها على أنها خاطئة، فسيتم تصنيفها و خفض رتبتها".

في أكتوبر / تشرين الأول، أعلن موقع فيسبوك Facebook أنه سيمنع الإعلانات التي تثني الناس عن الحصول على اللقاح، لكنه لم يصل إلى حد حظر المنشورات من المستخدمين التي تنشر معلومات مضللة عن اللقاح.

تعرضت شركة وسائل التواصل الاجتماعي لانتقادات منذ سنوات من قبل مسؤولي الصحة و القادة المنتخبين لعدم قيامها بما يكفي لوقف انتشار أكاذيب اللقاحات.

قالت فيسبوك Facebook إنها ستقدم 120 مليون دولار كائتمانات إعلانية "لمساعدة وزارات الصحة و المنظمات غير الحكومية و وكالات الأمم المتحدة على الوصول إلى مليارات الأشخاص حول العالم بلقاح كوفيد -19 Covid-19 و المعلومات الصحية الوقائية".

كما ستستخدم أنظمتها لإعادة توجيه المستخدمين إلى معلومات و موارد جديرة بالثقة على مواقع اللقاحات و الفيروسات التاجية.

و قالت الشركة: "عندما يبحث الأشخاص عن اللقاح أو المحتوى المرتبط بـ كوفيد -19 Covid-19 على فيسبوك Facebook، فإننا نشجع النتائج الموثوقة ذات الصلة و نوفر موارد الجهات الخارجية لربط الأشخاص بمعلومات الخبراء حول اللقاحات, على إنستغرام Instagram، بالإضافة إلى ظهور نتائج موثوقة في البحث، في الأسابيع المقبلة سنجعل من الصعب العثور على حسابات في البحث تثني الأشخاص عن تلقي التطعيم".























#Facebook

#COVID_19

#vaccines

#مجلة_KMW

#فيسبوك

#فيروس_كورونا

#لقاحات

#تكنولوجيا

#منوعات


0 تعليق

©2021 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.