• مجلة كيه ام دبليو

تم استدعاء قوة دعم احتياطي للشرطة لحراسة الرئيس ماكرون


بينما يحاول المحتجون اقتحام مسرح بوفيس دو نورد Bouffes du Nord, حيث يتواجد الرئيس حالياً هو و زوجته

اضطرت الشرطة في باريس Paris إلى طلب الدعم الاحتياطي

بينما حاول عشرات المحتجين خارج مبنى مسرح بوفيس دو نورد Bouffes du Nord اقتحام المبنى

و الوصول إلى الرئيس إيمانويل ماكرون Emmanuel Macron

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و قال المتحدث الرسمي بقصر الإليزيه Elysee الرئاسي لـ سي إن إن CNN إن المتظاهرين حاولوا دخول المبنى، بينما يظهر شريط فيديو, نشر على وسائل التواصل الاجتماعي, الشرطة و هي تتصارع مع المتظاهرين خارج مبنى مسرح بوفيس دو نورد Bouffes du Nord.

دخل العديد من المتظاهرين المبنى قبل أن تُجرهم الشرطة للخارج.

شكلت شرطة مكافحة الشغب الدروعاً ضد المتظاهرين الذين هتفوا "غادر يا ماكرون Macron".


مر أكثر من شهر على الاحتجاجات ضد خطط الرئيس لإصلاح نظام التقاعد.

و نقلت وكالة الأنباء الفرنسية، نقلاً عن مصادر من مكتب الرئيس، أن الرئيس و زوجته بريجيت ماكرون Brigitte Macron, "تم تأمينهما" لعدة دقائق و لكنهما تمكنا من العودة إلي المسرح و الانتهاء من مشاهدة فيلم "The Fly".





ذكرت صحيفة لوموند Le Monde الفرنسية على الإنترنت أن الشرطة دعت إلى دعم التعزيزات ضد المحتجين و مرافقة الرئيس و زوجته إلى منزلهما.


نشر الصحفي و الناشط السياسي طه بوحفص Taha Bouhafs فيديو من داخل المسرح يظهر خلف رأس الرئيس، و أدلى بتعليقات دعا فيها النشطاء للمجيء و تعطيل العرض.


تم القبض على بوحفص Bouhafs، للاشتباه في مشاركته في مجموعة تشكلت لارتكاب أعمال عنف أو ضرر، حسبما قال مصدر قضائي فرنسي لشبكة سي إن إن CNN.


اشتعلت الاحتجاجات في جميع أنحاء فرنسا France بشأن إصلاحات المعاشات التقاعدية, و ارتفاع أسعار الوقود و إمدادات الطاقة، مما تسببت في تعطيل النقل على نطاق واسع و إغلاق المدارس.


يقول ماكرون Macron إن التغييرات ضرورية لجعل النظام أكثر عدلاً و استدامة، لكن النقابات تقول إن العمال سيخسرون.















#حوادث

#سياسة

#احتجاجات

#فرنسا

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.