• مجلة كيه ام دبليو

سحب فيلم "Gone with the Wind" مؤقتاً من منصة HBO ماكس، بسبب جورج فلويد

سحب فيلم "Gone with the Wind" مؤقتاً من منصة HBO ماكس، بسبب جورج فلويد

تم سحب فيلم "Gone with the Wind" مؤقتاً من منصة "إتش بي أو ماكس HBO Max HBO Max"، و ذلك بعد أن طالب صانع الأفلام جون رايدلي John Ridley بأن يُزال الفيلم في الوقت الحالي.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

حيث سحبت شبكة "إتش بي أو ماكس HBO Max" التلفزيونية الفيلم الملحمي الحاصل على جائزة أوسكار Oscar, فيلم "Gone with the Wind" من خدمة البث الخاصة بها.

بينما تم إلغاء برنامج "Cops " (رجال الشرطة) للتلفزيون الواقعي، في الوقت الذي تزداد فيه تعاملات الولايات المتحدة USA مع العنصرية الممنهجة إلى ثقافتها الشعبية.


حيث دفع الغضب و الاحتجاجات في أعقاب مقتل الأميركي من الأصول الإفريقية جورج فلويد George Floyd أثناء إلقاء القبض عليه من قبل الشرطة، شركات الإعلام للتدقيق في برامجها.

كما قالت شركة "وارنر ميديا Warner Media" التابعة لشركة "إيه تي آند تي AT & T" التي تدير شبكة "إتش بي أو ماكس HBO Max"، إنها حذفت فيلم "Gone with the Wind".





و صرحت الشركة أن الفيلم مناسب للوقت الذي أنتج فيه، لكنها أضافت أنه "يصور بعض المظالم العرقية و العنصرية التي كانت، للأسف، شائعة في المجتمع الأميركي".

و أضاف المتحدث باسم شبكة "إتش بي أو ماكس HBO Max" قائلاً: "شعرنا أن إبقاء هذا العنوان من دون تفسير أو تنديد بتلك التصويرات العنصرية سيكون أمراً غير مسؤول".

و أشار المتحدث بأن فيلم "Gone with the Wind" الذي أنتج عام 1939، سوف يعرض من جديد على الشبكة مصحوباً بمناقشة لسياقه التاريخي، و تنديد بالتصويرات العنصرية.

حصل فيلم "Gone with the Wind" الذي جرت أحداثه في مزرعة بـ جورجيا Georgia على 8 جوائز أوسكار Oscar، من بينها جائزة أفضل فيلم، و يعتبر من أهم الأفلام الفنية في هوليوود Hollywood, كما فازت هاتي مكدانييل Hattie McDaniel التي لعبت دور خادمة من أصول أفريقية بجائزة أفضل دور ثانوي، لتصبح أول ممثلة من أصول أفريقية تفوز بالأوسكار Oscar.

بعد أقل من 24 ساعة من هذا القرار، اعتلت مبيعات أقراص الفيديو الرقمية لفيلم "Gone with the Wind" قمة قائمة مبيعات شركة "أمازون Amazon" للعروض التلفزيونية و الأفلام.

و من جهة أخري، حذفت "بارماونت نتوورك Paramount Network"، و هي قناة تلفزيونية للمشتركين مملوكة لشركة "فياكوم سي بي إس Viacom CBS" برنامج "Cops " من قائمة برامجها.

حيث بدأ عرض البرنامج عام 1989 على شبكة "فوكس Fox"، و اعتبر من أوائل العروض التلفزيونية الواقعية، حيث يتتبع الحياة الحقيقية لرجال الشرطة أثناء العمل، لكنه أصبح الأن هدفاً للانتقاد لأنه يمجد الشرطة دون أي تصوير لوحشيتها.

اشترت الشركة تلفزيونية "سبايك تي في Spike TV"، الذي بات الآن شركة "باراماونت Paramount"، حقوق ملكية العرض للبرنامج الواقعي عام 2013.

كما أشادت جماعة "كالار فور تشينج Color For Change" المدافعة عن الحقوق المدنية بقرار وقف عرض البرنامج.

















#فن

#ترفيه

#ذهب_مع_الريح

#أتش_بي_أو_ماكس

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.