• مجلة كيه ام دبليو

علاج: كيف يعمل الجهاز العصبي؟

تم التحديث: أكتوبر 4

علاج: كيف يعمل الجهاز العصبي؟

تعتمد الأعمال الأساسية للجهاز العصبي كثيراً على الخلايا الدقيقة التي تسمى الخلايا العصبية.

يمتلك الدماغ المليارات منهم، و لديهم العديد من الوظائف المتخصصة.

على سبيل المثال، ترسل الخلايا العصبية الحسية معلومات من العينين و الأذنين و الأنف و اللسان و الجلد إلى الدماغ.

تحمل الخلايا العصبية الحركية الرسائل من الدماغ إلى باقي الجسم.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و مع ذلك، تقوم جميع الخلايا العصبية بنقل المعلومات إلى بعضها البعض من خلال عملية كهروكيميائية معقدة، مما يجعل الروابط التي تؤثر على طريقة تفكيرنا و تعلمنا و تحركنا و تصرفنا.

الذكاء و التعلم و الذاكرة جميعها تعمل بفضل هذا الجهاز المعقد.

بينما ننمو و نتعلم، تنتقل الرسائل من خلية عصبية إلى أخرى مراراً و تكراراً، مما يؤدي إلى إنشاء روابط أو مسارات في الدماغ.

لهذا السبب تأخذ القيادة الكثير من التركيز عندما يتعلمها شخص ما لأول مرة، و لكن فيما بعد تصبح تصبح أمراً ثانوياً, بسبب إنشاء المسار المخصص لهذه المهارة في جهازك العصبي.

في الأطفال الصغار، يكون الدماغ قابلاً للتكيف بدرجة كبيرة.






في الواقع، عندما يصاب جزء من دماغ الطفل الصغير، يمكن لجزء آخر في كثير من الأحيان أن يتعلم تولي بعض الوظائف المفقودة.

و لكن مع تقدمنا ​​في العمر، يتعين على الدماغ أن يعمل بجد أكبر لإنشاء مسارات عصبية جديدة، مما يجعل من الصعب إتقان مهام جديدة أو تغيير أنماط السلوك المحددة.

لهذا السبب يعتقد العديد من العلماء أنه من المهم الاستمرار في تحدي الدماغ لتعلم أشياء جديدة و إنشاء روابط جديدة - فهذا يساعد على إبقاء الدماغ نشطاً على مدار العمر.

الذاكرة هي وظيفة معقدة أخرى للدماغ.

الأشياء التي فعلناها و تعلمناها و رأيناها تتم معالجتها أولاً في قشرة الدماغ, ثم إذا شعرنا أن هذه المعلومات مهمة بما يكفي لتذكرها بشكل دائم، فإنها تنتقل إلى الداخل إلى مناطق أخرى من الدماغ للتخزين و الاسترجاع على المدى الطويل.

بينما تنتقل هذه الرسائل عبر الدماغ، فإنها أيضاً تخلق مسارات تعمل كأساس للذاكرة.

دور الجهاز العصبي في الحركة


تقوم أجزاء مختلفة من المخ بتحريك أجزاء مختلفة من الجسم.

يتحكم الجانب الأيسر من الدماغ في حركات الجانب الأيمن من الجسم، بينما يتحكم الجانب الأيمن من الدماغ في حركات الجانب الأيسر من الجسم.

عندما تضغط على مسرع السيارة بقدمك اليمنى، على سبيل المثال، فإن الجانب الأيسر من عقلك هو الذي يرسل رسالة تسمح لك بالقيام بذلك.

دور الجهاز العصبي في وظائف الجسم الأساسية


يتحكم جزء من الجهاز العصبي المحيطي يسمى الجهاز العصبي اللاإرادي في العديد من عمليات الجسم التي لا نحتاج أبداً إلى التفكير فيها، مثل التنفس و الهضم و التعرق.

يتكون الجهاز العصبي اللاإرادي من جزأين:

· الجهاز العصبي الودي

· الجهاز العصبي السمبتاوي.

يقوم الجهاز العصبي الودي بإعداد الجسم للإجهاد المفاجئ، كما لو شاهدت عملية سطو, عندما يحدث شيء مخيف، فإن الجهاز العصبي الودي يجعل القلب ينبض بشكل أسرع بحيث يرسل الدم بسرعة إلى أجزاء الجسم المختلفة التي قد تحتاج إليه.

كما أنه يتسبب في إفراز الغدد الكظرية في الجزء العلوي من الكلى لـ الأدرينالين ، و هو هرمون يساعد على إعطاء قوة إضافية للعضلات من أجل مهرب سريع.

تُعرف هذه العملية باستجابة الجسم "للقتال أو الهروب".

يقوم الجهاز العصبي السمبتاوي بالعكس تماماً: فهو يهيئ الجسم للراحة.

كما أنه يساعد الجهاز الهضمي على التحرك حتى تتمكن أجسامنا من امتصاص العناصر الغذائية بكفاءة من الطعام الذي نتناوله.

دور الجهاز العصبي في الحواس


ربما يخبرنا البصر عن العالم أكثر من أي حاسة أخرى, حيث يشكل الضوء الذي يدخل العين صورة مقلوبة على شبكية العين, و تقوم شبكية العين بتحويل الضوء إلى إشارات عصبية للدماغ, ثم يحول الدماغ الصورة إلى الجانب الأيمن و يخبرنا بما نراه.

أما في السمع, فكل صوت نسمعه هو نتيجة دخول موجات صوتية إلى آذاننا و تجعل طبلة الأذن تهتز, ثم تتحرك هذه الاهتزازات على طول العظام الدقيقة للأذن الوسطى و تتحول إلى إشارات عصبية,و تعالج القشرة هذه الإشارات و تخبرنا بما نسمعه.

و في التذوق, يحتوي اللسان على مجموعات صغيرة من الخلايا الحسية تسمى براعم التذوق التي تتفاعل مع المواد الكيميائية في الأطعمة, و تتفاعل براعم التذوق مع الحلو و الحامض و المالح و المر و اللذيذ, ثم ترسل براعم التذوق رسائل إلى مناطق القشرة المسؤولة عن معالجة الذوق.

و للتعرف على الروائح, تتفاعل الخلايا الشمية في الأغشية المخاطية المبطنة لكل فتحة أنف مع المواد الكيميائية التي نتنفسها و ترسل رسائل على طول أعصاب معينة إلى الدماغ.

و أخيراً اللمس, يحتوي الجلد على ملايين المستقبلات الحسية التي تجمع المعلومات المتعلقة باللمس و الضغط و درجة الحرارة و الألم و ترسلها إلى الدماغ للمعالجة و التفاعل.





























#الجهاز_العصبي

#الدماغ

#صحة

#علاج

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.