• مجلة كيه ام دبليو

مُنفِذ حادث إطلاق النار فى بار ولاية كاليفورنيا أطلق النار علي نفسه.

قال رئيس شرطة ولاية فينتورا يوم السبت الموافق 10 نوفمبر 2018 أن تشريح جثة المسلح الذي قَتل 12 شخصاً في بار في جنوب كاليفورنيا أظهرت أن لونج قد اطلق النار على نفسه.


كما تقول الشرطة أن "ايان ديفيد لونج" (الذي يبلغ 28 عاماً) و كان جندى سابق فى الجيش الأمريكى, قتل 11 شخصاً في "بار بوردرلاين" بالاضافة لضابط شرطة.


و قالت الشرطة إن الضابط تبادل إطلاق النار مع لونج الذي عُثر عليه ميتاً في مكان الحادث.


كما كشفت وسائل إعلام أمريكية، أن منفذ حادث إطلاق النار قد قام بنشر منشور على إنستغرام أثناء المجزرة التي أسفرت عن مقتل 12 شخصاً كتب فيها قائلاً: "من السىء جداً أننى لن أرى كل هذه الأسباب الغير منطقية التى سيضعها الناس على لسانى لتبرير ارتكابى للحادث"و أضاف " أنه فى الحقيقة لا سبب لدى لارتكاب هذا, لقد أعتقدت فقط أن الحياة مملة".


و كان لونج قد أنهى هجومه على بار فى منطقة ثاوذاند أوكس بكاليفورنيا بإطلاق النار على نفسه, و قد تم إزالة المنشورات من على موقع التواصل الاجتماعى، و لم تستطع السلطات حتى الآن تحديد دافع لارتكاب الحادث.


#ايان_ديفيد_لونج

#بار_بوردرلاين

#Ian_David_Long

#Borderline_Bar


©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.