• مجلة كيه ام دبليو

اخبار: 11 رسالة تلقاها القحطاني من بن سلمان أثناء قتل خاشقجي.

اخبار- وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "سي أي إيه" تقول أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد أمر على الأرجح بقتل الصحفي جمال خاشقجي و هو استنتاج يعتمد على 11 رسالة أرسلها بن سلمان إلى مستشاره سعود القحطاني الذي أشرف على الأشخاص الذين قُتلوا خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول.

و كما أفادت صحيفة أمريكية إلى أن الإتصالات التي قام بها محمد بن سلمان تظهر أنه كان على اتصال مستمر مع سعود القحطاني قبل و بعد اختفاء جمال خاشقجي في القنصلية, و يُعتقد أن القحطاني هو أحد المساعدين المقربين من ولي العهد السعودي الذي أشرف على فرقة القتل المكونة من 15 شخصاً، و قد كان على اتصال بهم في نفس الوقت الذي كان يتواصل فيه مع الأمير، وفقاً لتقرير لوكالة الاستخبارات الأمريكية.


و ردت السعودية على التقرير في بيان رسمي قالت فيه "إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان دائم التواصل مع مختلف المسؤولين السعوديين في الديوان، بشأن العديد من المسائل المختلفة، مشدداً على أن بن سلمان لم يتفق مع أي مسئوول سعودي في الإضرار بخاشقجي.


و بحسب الصحيفة فان ولي العهد السعودي قال في شهر اغسطس العام الماضي 2017 لمقربيه إنه إذا ما أخفقت محاولة إعادة خاشقجي الى المملكة فإن يمكن اغراؤه و جذبه الى مكان خارج السعودية و القيام هناك بالترتيبات اللازمة.


خاشقجي كان كاتب في صحيفة "واشنطن بوست" و ناقد صريح للقيادة السعودية، قُتل في 2 أكتوبر بعد دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول للحصول على وثائق الزواج لحفل زفافه القادم.


و يؤكد تقييم وكالة الاستخبارات المركزية أن الوكالة لديها ثقة عالية بأن الأمير استهدف شخصياً خاشقجي و ربما أمر بقتله.


على الرغم من النتائج، قال التقرير أيضاً:"لكي نكون واضحين، نفتقر إلى التقارير المباشرة علي أن ولي العهد أصدر أمر بالقتل".

و قالت وكالة المخابرات المركزية الأمريكية في الشهر الماضي إلى أن الأمير محمد أمر بقتل خاشقجي، و هو ما حاول الرئيس دونالد ترامب التشكك فيه, حيث أصدر ترامب بياناً اشتمل على الدفاع عن المملكة كحليف كبير و رفض توجيه اللوم إلى الأمير، قائلاً "ربما فعل، و ربما لم يأمر بالقتل".

و انتقد مجلس الشيوخ ترامب الأسبوع الماضي عندما تقدم بمشروع قانون من شأنه أن ينهي دعم الولايات المتحدة للجهود السعودية في الحرب الأهلية في اليمن.

و لكن ذكرت مجلة أميركية أن 5 على الأقل من أعضاء مجلس الشيوخ الذين صوتوا ضد وقف الدعم العسكري الأميركي للحرب التي تقودها السعودية في اليمن تلقوا أموالاً من السعودية.


#السعودية

#وكالة_الاستخبارات_المركزية_الأميركية

#محمد_بن_سلمان

#سعود_القحطاني

#جمال_خاشقجي

#اخبار

#أخبار

#سياسة


#Saudi_Arabia

#CIA

#Mohammed_bin_Salman

#Saud_al_Qahtani

#Jamal_Khashoggi

#news

#politics


مواضيع مشابهة:

https://www.kmwgate.com/akhbar-alywm/john_bolton_1

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.