• مجلة كيه ام دبليو

ابن مُتهم بقتل والدته و أخيه قبل إطلاق النار على نفسه.‎

تم التحديث: 5 نوفمبر 2018


جاكوب تيموثي ستوكديل

بعد أن تعافى مؤخراً من طلق ناري أصابه في الرأس، يواجه الآن تهمة القتل في وفاة والدته و شقيقه.

حيث تعتقد السلطات أن "جاكوب تيموثي ستوكديل" الذي يبلغ من العمر 26 عاماً، أطلق النار على أمه "كاثرين" التي تبلغ من العمر 54 عاماً ، و شقيقه "جيمس" الذي يبلغ من العمر21 عاماً في بيتهم في بلدة أوهايو, ثم قالت الشرطة إن ستوكديل أطلق النار على نفسه.

وفقاً لصحيفة أمريكية، لم يكن والد ستوكديل في منزله وقت إطلاق النار المزعوم, كما لم يكن إخوانه الأكبر سناً في المنزل.



و تزعم السلطات أن ستوكديل أطلق النار على والدته و شقيقه قبل أن يحاول إنهاء حياته, و لم تصدر الشرطة أي معلومات تتعلق بدافع محتمل لعملية القتل.


تم إطلاق سراح ستوكديل مؤخراً فقط من المستشفى، حيث كان يتعافى من إصابات الدماغ التي أصيب بها في محاولته الفاشلة المزعومة لقتل نفسه.


#إطلاق_النار




#shooting




©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.