• مجلة كيه ام دبليو

النفط يستمر في التراجع في أسواق البورصة بشكل يقلق المحللين


فى جلسة يوم الثلاثاء ارتفعت العقود الآجلة للنفط، بعد أن تراجعت فى الـ 5 جلسات السابقة، مستمدة الدعم من انتعاشة في الأسهم الأميركية فقط.

و مسبقاً صرحت منظمة أوبك OPEC و حلفاءها, أنهم قد يفرضون قيوداً جديدة على الإمدادات وسط مخاوف من أن الفيروس التاجي قد ينال من الطلب على الخام.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و أرتفعت الأسهم الأميركية، حيث ساعدت مكاسب الشركات التكنولوجيا و قطاعات المالية المؤشرات الرئيسية على التعافي بعد أكبر انخفاض لها في نحو 4 أشهر بسبب القلق المتزايد بتفشي فيروس كورونا Coronavirus و أثره المحتمل فى الطلب على النفط.

كما أرتفعت العقود الآجلة لخام برنت Brent بنحو 19 سنتاً بما يعادل 0.3 بالمئة إلى 59.51 دولار للبرميل، بينما ارتفع الخام الأميركي غرب تكساس Texas الوسيط بنحو 34 سنتاً أو ما يعادل 0.6 بالمئة ليسجل 53.48 دولار للبرميل.


و قال جيم ريتربوش Jim Ritterbusch، رئيس ريتربوش و شركاه Ritterbusch & Co في جالينا Galena بولاية إلينوي Illinois: "معظم ارتفاعات أسعار أسهم النفط اليوم يرجع على ما يبدو إلى أثر الانتعاش القوي في الأسهم", مشيراً إلى أن ارتفاع الدولار كبح حماسة الشراء في أسواق النفط.





و من جهة أخرى, ارتفع سعر الدولار الأميركي إلى أعلى مستوياته منذ أوائل ديسمبر مقابل سلة عملات، و عادة ما تكون أسعار النفط مرتبطة بالعملة الأميركية مما يعني أن الدولار القوي يجعل الخام أعلى تكلفة لأاصحاب العملات الأخرى.















#اقتصاد

#طاقة

#نفط

#سوق_البورصة

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.