• مجلة كيه ام دبليو

علاج: هل يعزز زيت الزيتون فقدان الوزن؟

علاج: هل يعزز زيت الزيتون فقدان الوزن؟

يتم تصنيع زيت الزيتون عن طريق طحن ثمار شجرة الزيتون و استخلاص الزيت، و الذي يستخدمه و يستمتع به الكثير من الناس في الطهي، أو رشه على البيتزا، أو المعكرونة، أو السلطة، أو استخدامه كغموس مع الخبز.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

تشمل بعض الفوائد الأكثر شهرة لاستهلاك زيت الزيتون قدرته على تقليل الالتهاب و دعم صحة القلب و خفض ضغط الدم.

و قد يكون له آثار محتملة مضادة للسرطان و تحمي صحة الدماغ.

نستعرض فى هذه المقالة ما إذا كان زيت الزيتون يمكن استخدامه لتعزيز فقدان الوزن.


زيت الزيتون يحتوي على مركبات قد تعزز فقدان الوزن


تمت ملاحظة العديد من فوائد زيت الزيتون في سياق اتباع نظام غذائي متوسط.

يتميز نمط الأكل هذا بالاستهلاك العالي للفواكه و الخضروات و الحبوب الكاملة و البطاطس و البقوليات و المكسرات و البذور.

في حين أن النظام الغذائي غالباً ما يتضمن الأسماك، فإن مصدر الدهون الرئيسي هو زيت الزيتون، كما أنه يحد من اللحوم الحمراء و الحلويات.






يحتوي زيت الزيتون على أحماض دهنية أحادية غير مشبعة، و التي تحتوي على رابطة كربون غير مشبعة في تركيبها الكيميائي.

عادة ما تكون الأحماض دهنية أحادية غير مشبعة سائلة في درجة حرارة الغرفة.

كما وجدت دراسة استغرقت 4 أسابيع, أن الرجال الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة المفرطة, و الذين استبدلوا الدهون المشبعة بالدهون الأحادية غير المشبعة في نظامهم الغذائي تعرضوا لفقدان كبير في الوزن، مقارنة بنظام غذائي غني بالدهون المشبعة، على الرغم من عدم حدوث تغيير كبير في إجمالي الدهون أو السعرات الحرارية.

توافق الأبحاث الأكثر حداثة على أن الأحماض الدهنية غير المشبعة من المحتمل أن تكون أكثر فائدة من الدهون المشبعة عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على الوزن الصحي.

كما ثبت أن الأنظمة الغذائية الغنية بالدهون الأحادية غير المشبعة تمنع زيادة الوزن و تراكم الدهون في الدراسات على الحيوانات.

علاوة على ذلك، يعد زيت الزيتون مصدراً غنياً بثلاثي الغليسريد متوسط ​​السلسلة، و الذي تمت دراسته منذ فترة طويلة لقدرته على لعب دور في فقدان الوزن الصحي و الحفاظ على صحة الجسم.

ثلاثي الغليسريد متوسط ​​السلسلة, هي الدهون الثلاثية التي تحتوي على الأحماض الدهنية التي تحتوي على 6-12 ذرات الكربون, يتم تكسيرها بسرعة و يمتصها الكبد، حيث يمكن استخدامها للطاقة.

في حين أن بعض الدراسات وجدت تأثيرًا إيجابيا لـ ثلاثي الغليسريد متوسط ​​السلسلة على فقدان الوزن، لم تجد دراسات أخرى أي تأثير.

و مع ذلك، قارنت إحدى الدراسات إن ثلاثي الغليسريد متوسط ​​السلسلة مع الدهون الثلاثية طويلة السلسلة، و وجدت أن ثلاثي الغليسريد متوسط ​​السلسلة, أدت إلى إنتاج أكبر لهرمونات معينة لتنظيم الشهية مثل الببتيد YY، مما يعزز مشاعر الامتلاء.

تشير الأبحاث الأخرى إلى أن ثلاثي الغليسريد متوسط ​​السلسلة قد تشجع على فقدان الوزن عن طريق زيادة حرق السعرات الحرارية و الدهون في الجسم.


كيفية استخدام زيت الزيتون لفقدان الوزن


قد يكون زيت الزيتون مفيداً لفقدان الوزن، و لكن يبدو أنه أكثر فائدة عند استخدامه بطرق و كميات معينة.

بينما يدعي بعض الناس أن تدليك زيت الزيتون يمكن أن يساعد في تعزيز فقدان الوزن، لا توجد أبحاث لدعم هذه الفكرة.

و مع ذلك، فقد وجدت الدراسات أن مثل هذه التدليك يمكن أن يساعد الأطفال الخدج على اكتساب الوزن.

ادعاء شائع آخر هو أن مزيجاً من زيت الزيتون و عصير الليمون يمكن أن يعزز فقدان الوزن السريع.

و مع ذلك، هذا على الأرجح لأنه يُستخدم غالباً كمطهر يؤدي عادة إلى استهلاك منخفض جداً للسعرات الحرارية و بالتالي فقدان الدهون و العضلات.

و مع ذلك، فإن زيت الزيتون المدمج في نظام غذائي صحي شامل هو قصة مختلفة.

يوجد 119 سعر حراري و 13.5 جرام من الدهون في ملعقة كبيرة (15 مل) من زيت الزيتون.

يمكن أن يضيف ذلك بسرعة إلى نظام غذائي مقيد بالسعرات الحرارية، لذلك من الأفضل دمج زيت الزيتون بكميات محدودة حتى لا تعزز زيادة الوزن.

و وجدت مراجعة منهجية لـ 11 دراسة معشاة ذات شواهد أن اتباع نظام غذائي غني بزيت الزيتون لمدة 12 أسبوعاً على الأقل يقلل الوزن أكثر من اتباع نظام غذائي مضبوط.

يمكن استخدام زيت الزيتون كصلصة للسلطة، أو خلطها في المعكرونة أو الحساء، أو رشها على البيتزا أو الخضار، أو دمجها في المخبوزات.


المآخذ المهمة


يعد زيت الزيتون مصدراً صحياً للدهون الأحادية غير المشبعة و الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة، و قد ثبت أن كلاهما يقدم فوائد محتملة لفقدان الوزن.

في حين أن هناك ادعاءات بأن زيت الزيتون يمكن استخدامه كزيت تدليك أو للتخلص من السموم، فإن الطريقة الأكثر فعالية لاستخدام زيت الزيتون لفقدان الوزن هي دمجها في نظامك الغذائي العام كمصدر أساسي للدهون.

ضع في اعتبارك أن حصة صغيرة من زيت الزيتون يمكن أن تساهم في زيادة عدد السعرات الحرارية و كمية الدهون في نظامك الغذائي.

على هذا النحو، يجب استخدامه بكميات محدودة.

زيت الزيتون المستخدم كجزء من نظام غذائي نباتي مثل النظام الغذائي المتوسطي قد يقدم أكبر فائدة على المدى الطويل.



















#زيت_الزيتون

#صحة

#علاج

#مجلة_KMW

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.