• مجلة كيه ام دبليو

معظم العملات الأفريقية بأقل من قيمتها بعد كوفيد-19, هذه هي الاستثناءات

معظم العملات الأفريقية بأقل من قيمتها بعد كوفيد-19, هذه هي الاستثناءات


ترك الربع الأول من الأصول في الأسواق الناشئة معظم العملات الأفريقية بأقل من قيمتها الحقيقية - مع ثلاثة استثناءات:

الجنيه المصري، و النيرة النيجيرية، و الشلن الكيني.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

تقود عملة مصر Egypt العملات الثلاث في القيمة: فهي تزيد عن 16%، مقيسة بسعر الصرف الفعلي الحقيقي الحالي بالنسبة لمتوسط ​​الخمس سنوات.




بهذا المقياس، فإن النيرة النيجيرية تساوي 10 % مقيسة بسعر الصرف الفعلي و الشلن الكيني 8 %.


تمكنت نيجيريا Nigeria و مصر Egypt من إدارة العملات العائمة، في حين أن الشلن الكيني عملة عائمة بحرية تشهد تدخلاً من البنك المركزي في بعض الأحيان.






كتب نيفيل مانديميكا Neville Mandimika و دانييل كافيش Daniel Kavishe المحللان الإقتصاديان في بنك راند ميرشانت Rand Merchant في جوهانسبرغ Johannesburg: "هذا لا يعني على الفور أن هناك انخفاضاً كبيراً في قيمة العملة، حيث أن جميع هذه البنوك المركزية لديها احتياطيات كبيرة من العملات الأجنبية يمكنها استخدامها للدفاع عن عملاتها".

"ما سنراه على الأرجح هو استنزاف احتياطي أسرع في هذه الأسواق في سعيهم لحماية القوة الشرائية لعملتهم".

الكوانزا الأنجولية هي العملة الأكثر قيمة، تليها الكواشا الزامبي و عملة الراند الجنوب أفريقية.


















#اقتصاد

#مصر

#الجنيه_المصري

#فيروس_كورونا

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.