• مجلة كيه ام دبليو

الشرطة تعلن أن الاحتجاجات في بورتلاند ليست سوى أعمال شغب

الشرطة تعلن أن الاحتجاجات في بورتلاند ليست سوى أعمال شغب

أشعل المتظاهرون الحرائق و ألقوا الحجارة و حطموا نوافذ المكاتب الحكومة للمقاطعة في مدينة بورتلاند Portland الأمريكية يوم الثلاثاء، مما دفع الشرطة إلى إعلانها عن إنهاء أعمال شغب، بعد أسابيع من المظاهرات السلمية المناهضة للعنصرية.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

قالت وسائل الإعلام المحلية إن المحتجين أشعلوا النيران في صناديق القمامة و شوهدت ألسنة اللهب داخل المباني.

و أظهرت لقطات تلفزيونية أشخاصاً يرشقون المبنى الحكومي الخاص بالمقاطعة بالحجارة و امتلأت الشوارع بإطارات السيارات مشتعلة.

نُظمت احتجاجات في جميع أنحاء الولايات المتحدة USA في الأشهر الأخيرة بعد وفاة جورج فلويد George Floyd، و هو أمريكي من أصل أفريقي يبلغ من العمر 46 عاماً، في 25 مايو / أيار، بعد أن جثا ضابط شرطة أبيض على رقبته لما يقرب من تسع دقائق.

اندلعت الاحتجاجات، بما في ذلك في بورتلاند Portland، في بعض الأحيان كانت تشتد إلى حريق متعمد و أعمال عنف، و اشتبك الضباط الفيدراليون الذين تم إرسالهم إلى المدينة الشمالية الغربية مراراً و تكراراً مع الحشود التي استهدفت المحكمة الفيدرالية هناك.







و قالت الشرطة إن بعض الضباط استهدفوا الليلة الماضية بـ "ليزر أخضر قوي" قادر على إحداث ضرر دائم للعين عندما سار بعض المتظاهرين على مبنى جمعية شرطة بورتلاند Portland.

و قال مكتب شرطة مقاطعة مولتنوماه Multnomah على تويتر Twitter: "أعلنت شرطة بورتلاند Portland أن التجمع بالقرب من مبنى مولتنوماه Multnomah كان بمثابة أعمال شغب بعد أن قام الأفراد بتخريب الأملاك العامة، و حطموا نوافذ الطابق الأول بشكل متكرر بالحجارة و ألقوا مواد مشتعلة على مكتب".

يضم مبنى مولتنوماه Multnomah عمليات حكومة المقاطعة.

و قالت الشرطة إن عدم الامتثال لأمرها بالتفرق يمكن أن يؤدي إلى اعتقالات و استخدام الغاز المسيل للدموع و ذخائر السيطرة على الحشود و الأسلحة.

أصدرت ديبورا كافوري Deborah Kafoury، رئيسة مقاطعة مولتنوماه Multnomah، بياناً في منتصف الليل، قالت فيه إن مجموعة صغيرة من المتظاهرين أشعلوا النار في "المكتب الإجتماعي للمقاطعة".

و اضافت: "هذا هو قلب مقاطعتنا، حيث يأتي الناس في مجتمعنا للزواج، و الحصول على جوازات سفرهم، و الاحتفال بتقاليدهم الثقافية و تنوعهم"، مضيفتاً أن المساحة مخصصة لأفراد المجتمع "المهمشين".

و ذكرت وسائل إعلام أن الشرطة أخمدت حريقاً في المبنى.

و لم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات أو وفيات، لكن الصحف المحلية ذكرت أنه تم اعتقال شخصين.

كما أفادت وسائل الإعلام المحلية أيضاً, أن حشداً مكون من حوالي 200 شخص قد تجمع في متنزه كولونيل سمرز Colonel Summers بالمدينة في وقت متأخر من يوم الثلاثاء قبل أن يسيروا في الشوارع الى جنوب شرق بورتلاند Portland، و وصلوا في النهاية إلى مبنى مولتنوماه Multnomah (مبنى المقاطعة).

تعرض المدعي العام الأمريكي وليام بار William Barr لانتقادات من المشرعين الديمقراطيين في وقت سابق من هذا الشهر لإرسال ضباط اتحاديين لتفريق المحتجين في المدينة.

كما دعت السيناتور الجمهورية ليندسي جراهام Lindsey Graham، يوم الثلاثاء، وزارة العدل إلى محاكمة مجموعة من الأشخاص الذين تم القبض عليهم على شريط فيديو وهم يضربون و يركلون رجلاً تحطم شاحنته بالقرب من الاحتجاجات في بورتلاند Portland.























#الولايات_المتحدة

#بورتلاند

#احتجاجات

#أخبار

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.