• مجلة كيه ام دبليو

بن سلمان يقيل مسؤولي الدفاع

بن سلمان يقيل مسؤولي الدفاع

أقيل عدد من المسؤولين السعوديين، بينهم اثنان من العائلة المالكة.

جاء في مرسوم ملكي أن العاهل السعودي الملك بن سلمان bin Salman قد أعفى الأمير فهد بن تركي Fahad bin Turki من دوره كقائد للقوات المشتركة في التحالف الذي تقوده السعودية KSA في اليمن Yemen.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

كما تم عزل نجله عبد العزيز بن فهد Abdulaziz bin Fahad من منصب نائب المحافظ.


وذكر المرسوم أن الرجال و أربعة مسؤولين آخرين يواجهون تحقيقاً في "تعاملات مالية مشبوهة" في وزارة الدفاع.

قاد ولي العهد الأمير محمد بن سلمان Mohammed bin Salman، و هو نجل الملك و يعتبر الحاكم الفعلي لـ المملكة العربية السعودية KSA، حملة ضد الفساد المزعوم في الحكومة.


و مع ذلك، يقول المنتقدون إن الاعتقالات الكبيرة كانت تهدف إلى إزالة العقبات التي تحول دون سيطرة الأمير على السلطة.







في وقت سابق من هذا العام، ذكرت الصحف الأمريكية أنه تم اعتقال ثلاثة من كبار أفراد العائلة المالكة، بما في ذلك الأخ الأصغر للملك الأمير أحمد بن عبد العزيز Ahmed bin Abdulaziz و ولي العهد السابق محمد بن نايف Mohammed bin Nayef.

و كان الحادث الأكثر شهرة، في عام 2017، هو اعتقال عشرات الشخصيات الملكية السعودية و الوزراء و رجال الأعمال في فندق ريتز كارلتون Ritz-Carlton في الرياض Riyadh.

تم إطلاق سراح معظمهم في وقت لاحق، و لكن فقط بعد التوصل إلى تسويات بقيمة إجمالية قدرها 106.7 مليار دولار (75.6 مليار جنيه استرليني) مع الدولة السعودية.


نال ولي العهد الأمير محمد بن سلمان Mohammed bin Salman، البالغ من العمر 35 عاماً، إشادة دولية عندما وعد بسلسلة من الإصلاحات الاقتصادية و الاجتماعية للدولة المحافظة بشدة بعد توليه السلطة في عام 2016.


لكنه تورط في سلسلة من الفضائح، بما في ذلك مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي Jamal Khashoggi في السفارة السعودية بـ إسطنبول Istanbul عام 2018، و مؤامرة قتل مزعومة ضد عميل مخابرات سعودي سابق في كندا Canada.

كما تعرض لانتقادات بسبب استمرار الصراع في اليمن Yemen، حيث تدعم السعودية KSA القوات الموالية للحكومة، و المعاملة القاسية لناشطات حقوق المرأة, بالرغم من رفع بعض القيود بما في ذلك الحق في القيادة.

























#السعودية

#إعتقالات

#سياسة

#أخبار

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.