• مجلة كيه ام دبليو

وول مارت يحظر زوجين يرتدون غطاء الصليب المعقوف النازي على وجوههم

وول مارت يحظر زوجين يرتدون غطاء الصليب المعقوف النازي على وجوههم

قالت مجموعة متاجر وول مارت Walmart إنها حظرت اثنين رواد متاجرها بعد أن شوهدوا على الفيديو و هم يرتدون أغطية وجه مع صليب معقوف أثناء تسوقهم في أحد مواقعها بولاية مينيسوتا Minnesota.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

في يوم السبت،بدأت ولاية مينيسوتا Minnesota مطالبة مواطنيها بارتداء أقنعة في جميع الأعمال الداخلية، و التقط عميل بـ وول مارت Walmart لقطات فيديو لرجل و امرأة يرتدون أغطية وجه مزينة بالرمز النازي في متجر في شارع مارشال Marshall، جنوب غرب مينيابوليس Minneapolis.


و أكد أكبر بائع تجزئة في البلاد، الذي بدأ يطلب من عملائه ارتداء الأقنعة يوم الاثنين الماضي، الحادثة, و قالت ديليا جارسيا Delia Garcia، المتحدثة باسم وول مارت Walmart، إن الزوجين محظوران لمدة عام واحد على الأقل.

لم تحدد وول مارت Walmart و لا السلطات الزوجين.



و قالت جارسيا Garcia في بيان: "ما حدث في متجرنا فى مارشال Marshall، مينيسوتا Minnesota غير مقبول, نسعى جاهدين لتوفير بيئة تسوق آمنة و مريحة لجميع عملائنا و لن نتسامح مع أي شكل من أشكال التمييز أو المضايقة في أي جانب من جوانب أعمالنا, نطلب من الجميع ارتداء أغطية الوجه عندما يدخلون متاجرنا حفاظاً على سلامتهم و سلامة الآخرين و من المؤسف أن بعض الأفراد قد اتخذوا هذا الوباء كفرصة لخلق وضع محزن للعملاء و المتسوقين في متجرنا".







و ذكرت وسائل الإعلام المحلية أن آمن المتجر رافق الزوجين و هما رجل بالغ من العمر 59 عاماً و امرأة تبلغ من العمر 64 عاماً خارج المتجر، و حذرتهما من أنهما سيتم القبض عليهما إذا عادا.

غادر الاثنان دون أي حوادث و لم تتم متابعة التهم.

و قال جيم مارشال Jim Marshall، مدير السلامة العامة في قسم شرطة مارشال Marshall، إن الاثنين كانا يرتديان الأقنعة احتجاجاً على إجراءات الولاية.

و قالت رافاييلا مولر Raphaela Mueller، ذات الـ 24 عاماً، التي صورت الفيديو إنها "صدمت تماماً" لرؤية الزوجين يرتديان الصليب المعقوف النازي بشكل علني.

و قال مولر Mueller: "إنها علامة على الموت و الاضطهاد و نقص التنوع, كانت هناك خيبة أمل كبيرة و ألم و حزن و غضب, لقد كان مزيجاً من كل هذه المشاعر".


بعد طرح المشكلة مع مدير المتجر، بدأت مولر Mueller و شريكها بينجامين ريستش Benjamin Ruesch بتصوير الزوجين أثناء خروجهم من المتجر.

يمكن سماع ريستش Ruesch وهو يقول "أنت مريض, لديك مرض, لا يمكنك أن تكون أمريكياً و ترتدي هذا القناع, لقد كانت لدينا حرب حول هذا الموضوع"، في الفيديو و هو يواجه الزوجين و هم يرتدون الأقنعة.


بعد إظهار مولر Mueller الكاميرا، ردت المرأة المجهولة قائلة: "أنا لست نازية, أحاول أن أريكم ما الذي سوف يحدث في امريكا, إذا صوتت لصالح جو بايدن Joe Biden، فسوف نصبح مثل النازية في ألمانيا Germany, هذا ما سيكون عليه الحال".

يمكن سماع الرجل المجهول الهوية الذي يرتدي غطاء وجه الصليب المعقوف قائلاً: "نحن نعيش في ظل دولة اشتراكية".

قالت مولر Mueller ، التي ولدت في ألمانيا Germany، إن رؤية الرمز أمر مؤلم، خاصة عندما تذكرت كيف قاتلت جدتها الكبرى في المقاومة السرية ضد النازيين في الثلاثينيات و الأربعينيات.


و قالت: "إن الصليب المعقوف هو سبب الصدمة للعديد من الناس, لقد ثبت أن الصدمة تنتقل في الحمض النووي، لذلك أعلم أنني أحمل ما عانت منه جدتي الكبرى, لم أفقد أي شخص في المحرقة، لكنني أعلم أن العديد من الأشخاص الآخرين لو رأوا هذا، فبالتأكيد سوف يكون أمر مفجع بالنسبة لهم".


يأتي الحادث في وقت كان فيه النشاط المعادي للسامية في اتجاه تصاعدي.

في العام الماضي، وصلت الحوادث المعادية للسامية إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق، حيث تم الإبلاغ عن أكثر من 2100 من أعمال الاعتداء و التخريب و المضايقة، وفقاً لرابطة مكافحة التشهير، التي تتابع مثل هذه الحوادث منذ عام 1979.

قالت مولر Mueller عندما سمعت عن ظهور الرموز النازية في الأخبار، اعتقدت أنها حوادث معزولة ، لكنها تقول الآن إنها غير متأكدة.

قالت مولر Mueller: "لم أكن أعلم أبداً أنني سأرى ذلك بأم عيني, لكن علينا أن نكون واعين و أن نكون مستعدين للتدخل".






















#وول_مارت

#منوعات

#الولايات_المتحدة

#النازية


©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.