• مجلة كيه ام دبليو

سوريا: الشبان يواصلون قتل حبيباتهم بـ"القنابل اليدوية" فى حوادث فريدة من نوعها



في حادثة تكررت مؤخراً كثيراً في مدن سوريا Syria، قام شاب بتفجير فتاة يحبها بقنبلة يدوية مما أدى إلى مقتلهما معاً.

نقلاً عن شبكة "السويداء Al-Suwayda 24"، أن شاباً يبلغ من العمر 23 عاماً، أقدم على تفجير نفسه بواسطة قنبلة يدوية، بجانب الشابة حنان عبد الله أبو فخر Hanan Abdullah Abu Fakhr، أمس الاثنين، في محافظة السويداء Al-Suwayda جنوبي البلاد.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و كانت حنان Hanan البالغة من العمر 22 عاماً عائدة من الجامعة عندما مرت بجانب منزل الشاب حافظ نزار أبو فخر Hafez Nizar Abu Fakhr الذي يقع بالقرب من منزلها، ليقوم الاخير بتفجير قنبلة يدوية كانت بحوزته.

كان حافظ Hafez قد تقدم لخطبة حنان Hanan عدة مرات، و تم "رفضه".


و عندما علم الشاب حافظ Hafez بأن محبوبته حنان Hanan على وشك أن يتم خطبتها من شاب أخر، قرر أن ينفذ جريمته, و التي وقعت في قرية كفر اللحف Kafr Al-Lahf بريف السويداء Al-Suwayda الغربي.








و كان العام الماضي، قد شهد عدة جرائم مشابهة في محافظة السويداء Al-Suwayda، و أبرزها كانت حادثة الشاب الذي يدعى رامي خالد حذيفة Rami Khaled Hudhayfah، حيث قام بتفجير قنبلة يدوية داخل منزل حبيبته في بلدة الكفر Kafr.


كان الشابرامي خالد حذيفة Rami Khaled Hudhayfah يبلغ من العمر 19 عاماً، قد عرض الزواج على الفتاة بيسان Baisan تبلغ من العمر 17 عاماً مرات عدة، غير أن طلبه قد قوبل بالرفض من قبل عائلة الفتاة.

فقرر رامي Rami حينئذ التوجه إلى منزل بيسان Baisan، و دخله، ثم فجر قنبلة يدوية كانت بحوزته داخل البيت.


وعقب ذلك, تم نقل رامي Rami و بيسان Baisan إلى أحد المستشفيات القريبة, حيث فارقا الحياة جراء الإصابات الخطيرة التي تعرضوا لها، أما والدة الفتاة فدخلت مصابة بجروح متفاوتة، حيث نقلت إلى قسم العناية المشددة لإجراء الإسعافات اللازمة لها.


و من الحوادث المشابه الأخرى, كان رجل قد قُتل و أُصيب آخرون بانفجار قنبلة يدوية في حي الجمهورية Al-Jumhuriya بمدينة اللاذقية Latakia على الساحل السوري في سبتمبر العام الماضي.


و ذكرت وسائل إعلام وقتها, أن الانفجار حدث بسبب شجار حصل بين الرجل و زوجته لأسباب غير واضحة، مما استدعى تدخل جارهم لفك النزاع بينهما، حيث قام الزوج بإخراج قنبلة و فجرها داخل المنزل, مما أدى إلى مقتله هو و زوجته.


آخر التقارير الإعلامية الرسمية, كانت قد تحدثت عن انتشار ظاهرة الجرائم العاطفية و جرائم قتل أخرى في محافظة السويداء Al-Suwayda، و غيرها من المحافظات السورية, مشيرتاً إلى أن ذلك يعود إلي "فوضى انتشار الأسلحة" بين المواطنين، في ظل الأوضاع التي تشهدها البلاد منذ نحو 9 أعوام.














#سوريا

#حوادث

#جرائم_عاطفية

#قتلي_أنفجارات

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.