• مجلة كيه ام دبليو

يُزعم أن مراهقة متهمة بقتل الفتاة تيسا ماجورز اعترفت لأبيها على الخط المسجل

تم التحديث: سبتمبر 24

يُزعم أن مراهقة متهمة بقتل الفتاة تيسا ماجورز اعترفت لأبيها على الخط المسجل

اعترف أحد المراهقين المتهمين بقتل تيسا ماجورز Tessa Majors، الطالبة الجديدة في مدرسة برنارد Barnard، بدوره في جريمة القتل في محادثة مسجلة في السجن مع والده، وفقاً لمصدر مطلع على القضية.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

ماجورز Majors، طالبة تبلغ من العمر 18 عاماً في برنارد Barnard، تعرضت للطعن عدة مرات أثناء سيرها في متنزه مورنينجسايد Morningside في مانهاتن Manhattan في 11 ديسمبر.

و تقول السلطات إنها شقت طريقها صعوداً على درج، و عثر عليها لاحقاً ضابط أمن المدرسة.

أعلنت وفاتها في مستشفى قريب.


رشاون ويفر Rashaun Weaver، الذي كان يبلغ من العمر 14 عاماً وقت جريمة القتل، متهم بتهمتي قتل من الدرجة الثانية.

واتُهم لوشيانو لويس Luchiano Lewis، الذي كان يبلغ من العمر 14 عاماً وقت القتل، بتهمة قتل واحدة من الدرجة الثانية فيما يتعلق بالقضية.

كلاهما يحاكم كبالغين و قال دفاعهما أنهم أبرياء و غير مذنبين.

و قال ممثلو الادعاء في فبراير/ شباط إن ويفر Weaver سُمع في "تسجيل صوتي" يصف دوره في الجرائم المزعومة، بما في ذلك ضرب الضحية بسكين.






و وصف محامي ويفر Weaver تسريبات الأدلة المزعومة في القضية بأنها "مثيرة للاشمئزاز".

و قال لوسائل الإعلام: "إن محاولة جعل صبي يبلغ من العمر 14 عاماً يواجه بالفعل السجن مدى الحياة يبدوا كشيطان من خلال تسريب أدلة مزعومة لاعتراف مزعوم أمر بغيض, و لكن بعد ذلك مرة أخرى، فإن محاكمة طفل يبلغ طوله 5'6 قدماً و يبلغ من العمر 14 عاماً و يبلغ وزنه 120 رطلاً كرجل بالغ أمر مثير للاشمئزاز في مجتمع متحضر، لذا فإن أخبار اليوم ليست مفاجأة".

صبي آخر يبلغ من العمر الآن 14 عاماً، لم تذكر الشرطة اسمه لأنه لم يتم اتهامه كشخص بالغ، و حُكم عليه بالسجن 18 شهراً في عهدة إدارة خدمات الأطفال في يونيو.

في جلسة الاستماع، أخبر المراهق المحكمة أنه ذهب الى حديقة مورنينجسايد Morningside مع ويفر Weaver و لويس Lewis و كانا يعتزمان سرقة شخص ما.


و قال: "بعد ذلك، رأينا تيسا ماجورز Tessa Majors تمشي على الدرج داخل الحديقة, ذهب إليها رشاون Rashaun و قال لها شيئاً و صرخت تيسا Tessa طلباً للمساعدة, استخدم راشون Rashaun السكين الذي سلمته له لطعن تيسا Tessa".

قال المراهق في المحكمة إن الثلاثة هربوا معاً من الحديقة.

و قال ممثلو الادعاء، بين ويفر Weaver و لويس Lewis، أن أحدهما مسؤول عن طعن ماجورز Majors بينما قام الآخر بتثبيتها و شل حركتها ممسكاً بها من الخلف".


كما صرح ممثلو الادعاء إنه كان هناك حمض نووي يطابق ذلك لأحد المتهمين تحت أظافر ماجورز Majors.

و قال مساعد المدعي العام في المقاطعة في فبراير / شباط إن التوقيت الكامل منذ اللحظة التي سارت فيها ماجورز Majors، بما في ذلك السرقة و الطعن، استغرق دقيقة تقريباً.

وقال إن ماجورز Majors بدت و كأنها هدفهم الثالث يوم قتلها.





















#الولايات_المتحدة

#حوادث

#منوعات

#أخبار

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.