• مجلة كيه ام دبليو

فضيحة أبل تكلفها دفع 25 دولاراً لمستخدمي هذه الهواتف


فى يوم الأحد, وافقت شركة عملاقة التكنولوجيا أبل Apple على دفع نحو 500 مليون دولار إلي هيئة التعويضات، لتسوية الدعاوى القضائية التي تتهم شركة أبل Apple بتعمد إبطاء بعض طرازات أجهزة iPhone، في فضيحة أثرت على سمعة الشركة الأميركية.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

و حسب ما ذكرت صحيفة "غارديان The Guardian" البريطانية، فإن التسوية المبدئية المقترحة جرى كشفها يوم الجمعة الماضي، لكنها تتطلب الموافقة النهائية من القاضي الأميركي بولاية كاليفورنيا California، إدوارد دافيلا Edward Davila.

و بحسب التسوية المقترحة التي تقتضي بدفع شركة أبل Apple نحو 25 دولار لكل مستخدم عانى من مشكلة بطئ هاتفه، التي اعترفت بها شركة أبل Apple مؤخراً و قالت إن إبطاء الهواتف ضروري لتفادي توقفها عن العمل مع تحديث أنظمة التشغيل.


كما تنفي الشركة الأميركية العملاقة ارتكاب أي مخالفات، لكنها قررت حسم القضية على مستوى البلاد لتفادي مزيد من الأعباء بعدما سبب الأمر لها أزمة ثقة مع الزبائن، بحسب ما أظهرته أوراق المحكمة في سان خوسيه San Jose.






و سوف تغطي التسوية مالكي هواتف "iPhone 6" و "6 Plus" و "6S" و "6S Plus" و "iPhone 7" و "7 Plus" في الولايات المتحدة USA، إلى جانب مستخدمي الهواتف المعتمدة على نظام iOS 11.2 أو الإصدارات التي جاءت بعدها،حتي 21 ديسمبر 2017.


وكان المشتكون يزعمون أن أداء هواتفهم شهد تباطؤاً واضحاً، مشيرين إلى الأمر كان يهدف إلى دفعهم إلى شراء بطاريات جديدة أو استبدال أجهزتهم بأخرى حديثة.


و أرجعت شركة أبل Apple آنذاك هذه المشكلة إلى أسباب عدة، من بينها التغيرات في درجات الحرارة و الاستخدام المفرط لأجهزة الـ iPhone.


كما وصف محامو المشتكين التسوية بأنها "عادلة و معقولة و كافيه".















#تكنولوجيا

#ابل

#آيفون

#الولايات_المتحدة

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.