• مجلة كيه ام دبليو

اخبار: ترامب يُشعل الحرب التجارية مع الصين.

تاريخ التحديث: 28 نوفمبر 2018


اخبار- الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على استعداد لتصعيد الحرب التجارية مع الصين إلى أبعد من ذلك, حيث قال دونالد ترامب أمس الاثنين الموافق 26 نوفمبر 2018، إنه يتوقع أن يمضي قدماً في زيادة الرسوم الجمركية إلى 25% بدلاً من 10% على الواردات الصينية بقيمة 200 مليار دولار.


و قال ترامب لصحيفة أمريكية إنه من غير المحتمل بدرجة كبيرة أن يتخلى عن الزيادة, و أضاف ترامب للصحيفة: "الاتفاق الوحيد هو أن تفتح الصين أبوابها أمام المنافسة مع الولايات المتحدة".


تأتي هذه التعليقات قبل 4 أيام من الاجتماع المقرر بين ترامب و الرئيس الصيني شي جين بينغ في قمة مجموعة العشرين في بوينس آيرس في الأرجنتين.


و قال ترامب إنه إذا مضت المفاوضات مع شي على نحو سيئ، فإنه سيفرض رسوماً على واردات إضافية ليست خاضعة حالياً لمثل تلك الرسوم.


و فرض الرئيس الأمريكي مجموعة كبيرة من الرسوم الجمركية على واردات صينية و هدد بزيادة الرسوم على الواردات القادمة من العملاق الآسيوي ما لم توافق بكين على إجراء تغييرات جوهرية على الطريقة التي تتعامل بها.


و ردت بكين على الرسوم الجمركية الأمريكية، حيث فرضت رسوماً على واردات أمريكية بقيمة 110 مليارات دولار بما فيها فول الصويا و السيارات و الطائرات.


أعلن ترامب لأول مرة عن التعريفات الجمركية على السلع الصينية في مارس 2018 ظاهرياً لمعاقبة البلاد على سرقة الملكية الفكرية الأمريكية.


و بعد فشل المفاوضات حول صفقة تجارية مع الصين، دخلت الجولة الأولى من الرسوم الجمركية على السلع الصينية بقيمة 50 مليار دولار حيز التنفيذ في يوليو 2018.


كما دخلت جولة ثانية من الرسوم الجمركية على سلع أخرى بقيمة 200 مليار دولار حيز التنفيذ في أواخر سبتمبر 2018، و هدد ترامب مراراً بفرض جولة ثالثة على الواردات المتبقية التي لا تخضع للتعريفة الجمركية.


و يزعُم ترامب أن الجولة الثالثة ستصل إلى 267 مليار دولار أخرى من البضائع.


و بعد تجنُب السلع الاستهلاكية في أول جولتين من التعريفات الجمركية، قال ترامب إنه يرغب في فرض تعريفات جمركية على سلع مثل أجهزة آي فون و أجهزة أبل المحمولة المستوردة من الصين, و قد تراجعت الإدارة عن خطط فرض التعريفات على بعض منتجات أبل كجزء من الجولة السابقة بعد أن ضغطت شركة التكنولوجيا العملاقة على الرئيس.


و يحذر الاقتصاديون من أن التعريفات الجمركية على السلع الاستهلاكية من شأنها أن ترفع الأسعار بالنسبة للأمريكيين، و تقلص الإنفاق الاستهلاكي، و تُضر في النهاية بالنمو الاقتصادي الأمريكي, كما ان ترامب لم يختلف مع هذا التقييم، بل اقترح بدلاً من ذلك أن معدل التعريفة المنخفضة على مثل هذه السلع لن يلاحظها المستهلكون.


و قال للصحيفة "أعني، يمكنني أن أجعلها 10٪ ، و يمكن أن يتحمل الناس بسهولة هذه الزيادة".


هناك آمال في أن محادثات ترامب مع شي يمكن أن تُخفف من حِدة التوترات التجارية، لكن يبدو أن التحركات الأخيرة من قِبل إدارة ترامب تشير إلى أن الحرب التجارية مستمرة.


#الحرب_التجارية

#ترامب

#الصين

#التعريفات_الجمركية

#أخبار

#سياسة

#اخبار


#Trade_war

#trump

#china

#Tariffs

#news

#politics

مواضيع مشابهة:

https://www.kmwgate.com/akhbar-alywm/china_and_trump



©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.