• مجلة كيه ام دبليو

الصين ألغت محادثات التجارة مع الولايات المتحدة نتيجة لتصاعد التهديدات الجمركية.

تم التحديث: 12 أكتوبر 2018



قالت صحيفة وول ستريت جورنال نقلا عن مصادر, ان الصين ألغت محادثات التجارة القادمة مع الولايات المتحدة ولن ترسل "ليو" وهو نائب رئيس الوزراء الى واشنطن الاسبوع القادم.

في وقت سابق من هذا الأسبوع ، أضافت الصين 60 مليار دولار أمريكي علي منتجات الولايات المتحدة إلى قائمة تعريفة الاستيراد الخاصة بها في الوقت الذي ردت فيه على الرسوم الأمريكية التي تقدر بحوالي 200 مليار دولار المفروضة علي البضائع الصينية المقرر دخولها في 24 سبتمبر.

وجاء في بيان للوزارة في وقت سابق من يوم الثلاثاء قبل نشر تفاصيل الانتقام "من أجل حماية حقوقها ومصالحها المشروعة ونظام التجارة العالمية الحرة ، سيكون على الصين الانتقام كرد علي الولايات المتحدة".



بدأت إدارة ترامب الجولة الأخيرة في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين بين عشية وضحاها. عندما تصبح التعريفة الجديدة سارية المفعول ، فإن أكثر من نصف البضائع الصينية القادمة إلى الولايات المتحدة ستخضع للرسوم. سعت الولايات المتحدة لاستخدام التعريفات الجمركية للضغط على بكين لتغيير بعض ممارساتها التجارية.

وقال الرئيس دونالد ترامب في بيان "على مدى شهور ألحينا علي الصين ان تغيير هذه الممارسات غير العادلة وتقديم معاملة عادلة ومتبادلة للشركات الأمريكية."

"لقد كنا واضحين للغاية بشأن نوع التغييرات التي يتعين القيام بها ، وقد أعطينا الصين كل فرصة لمعاملتنا بشكل أكثر عدلاً. لكن حتى الآن ، كانت الصين غير راغبة في تغيير ممارساتها".

الآن تواجه حوالي 85٪ إلى 95٪ من الصادرات الأمريكية إلى الصين تعريفات جمركية.


#تعريفات_جمركية.

#الصادرات_الأمريكية.

#الصين.

#الولايات_المتحدة.

#دونالد_ترامب.

#التجارة.

#الرسوم_الأمريكية.

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.