• مجلة كيه ام دبليو

تركيا تعلن مغادرة آلاف المهاجرين من أراضيها إلي اليونان


صباح يوم الأحد, أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو Suleiman Soylu، أن الآلاف من المهاجرين قد غادروا بالفعل البلاد باتجاه أوروبا.

تذكر: لمعاودة زيارة موقعنا مره أخرى بسهوله فقط اكتب فى المتصفح الخاص بك

مجلة كيه ام دبليو

اوKmw Gate

كما أشار المسؤول التركي إلى أن تعداد المهاجرين الذين غادروا ولاية أدرنة Edirne شمال غربي البلاد باتجاه أوروبا، قد بلغ 76 ألفا و 358 شخصاً.

مساء يوم الخميس، بدأ تدفق المهاجرين إلى الحدود الغربية لـ تركيا Turkey، عقب إعلان أنقرة Ankara أنها لن تعيق حركة المهاجرين غير الشرعيين باتجاه أوروبا.


في وقت سابق أيضاً، أعلن الرئيس رجب طيب أردوغان Recep Tayyip Erdogan أن بلاده ستبقي أبوابها مفتوحة أمام اللاجئين الراغبين بالتوجه إلى أوروبا، مؤكداً أن تركيا Turkey لا طاقة لها لاستيعاب موجة هجرة جديدة، حسب ما ذكرت وكالة الأناضول Anatolia الإخبارية.






كما أطلقت الشرطة اليونانية الغاز المسيل للدموع لإبعاد مئات المهاجرين الذين احتشدوا لعبور الحدود من تركيا Turkey يوم السبت الماضي, و قام المهاجرين برشقهم بالحجارة، و ذلك مع انتقال تداعيات الحرب في سوريا Syria إلى أعتاب الاتحاد الأوروبي.


حيث تتهم اليونان Greece أنقرة Ankara بإرسال المهاجرين إلى الحدود في هجوم منظم، قائلة إنها مصرة على إبعادهم.


و تعد اليونان Greece بوابة رئيسية لمئات الآلاف من طالبي اللجوء منذ عامي 2015 و 2016 لكنها أكدت على أنها لن تسمح بدخول المهاجرين، حيث قال ميخائيلس كريسوهويديس Mikhailis Krisohoeides وزير الأمن العام اليوناني للصحفيين: "لم يأتي المهاجرون إلى هنا من تلقاء أنفسهم, إنهم يرسلون و يستخدمون من جارتنا و حليفتنا تركيا Turkey".


كما ذكر ستليوس بيتساس Stelios Pitsas المتحدث باسم الحكومة للصحفيين: "واجهت اليونان Greece محاولة منظمة و جماعية و غير قانونية لانتهاك حدودها و صدت تلك المحاولة" في إشارة لبدء احتشاد المهاجرين يوم الجمعة، حسب ما ذكرت وكالة رويترز Reuters للأنباء.


و يذكر أنه قد, عبر قرابة مليون لاجئ و مهاجر من تركيا Turkey إلى الجزر اليونانية فى عام 2015 مما أثار أزمة هجرة في أوروبا لكن هذا المسار أٌغلق تماماً تقريباً بعد أن اتفق الاتحاد الأوروبي مع أنقرة Ankara على وقف تدفق المهاجرين في مارس 2016.












#سياسة

#تركيا

#اليونان

#الهجرة_غير_شرعية

©2020 صحيفة كيه ام دبليو الالكترونية.